القاعدة تؤكد تبنيها تنفيذ تفجيرات العراق ردا على محاكمة الهاشمي
شبکة بولتن الأخباریة: تبنى تنظيم القاعدة في بيان نشرته مواقع تابعة له، الإنفجارات التي هزت العراق يوم أمس الأحد والتي راح ضحيتها مئات الأبرياء بين شهيد وجريح.

واعتبر تنظيم القاعدة ان ما قام به من اعمال ارهابية جاءت رداً منه على اصدار حكم الاعدام بحق طارق الهاشمي الهارب الى تركيا و المتورط في العمليات الارهابية بالعراق .

ونشر أكثر من موقع تابع للقاعدة بيانات فرح و ترحيب تصف بها الانفجارات الاخيرة التي ضربت الكثير من المدن العراقية إنها "غزوة الثأر الليلة ضد حكومة الرافضة" على حد تعبير هذا التنظيم التكفيري الارهابي.

وسارعت هذه المواقع التي تهتم بمتابعة وعرض بيانات القاعدة الى نشر ما أسمتها بالبشرى لأتباعهم بعدد الضحايا العراقيين ممن سقطوا بين شهيد وجريح بقولهم (بيض الله وجوه الرجال الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه ولا نزكيهم على الله).

وإعتبرت المواقع ان تفجيرات العراق بالأمس, تأتي متزامنة مع موعد نطق الحكم بحق المتهم بالإرهاب الهارب الى تركيا طارق الهاشمي، وإنتقاما لما ادعاه وزعمه بـ"محاربة الحكومة الرافضية لأبناء السنّة في العراق".

وكانت المحكمة الجنائية العراقية اصدرت أمس الاحد حكما بالاعدام غيابيا على النائب السابق لرئيس جمهورية العراق "طارق الهاشمي" ومدير مكتبه "احمد قحطان" بتهمة قتل المحامية "سهاد الخفاجي" والضابط بالامن الوطني "طالب بلاسم" و التورط في العدد من الاعتداءات الارهابية.