رمز الخبر: ۸۹۳۷
تأريخ النشر: ۰۸ دی ۱۳۹۲ - ۱۶:۳۳
قررت لجنة وزارية إسرائيلية، برئاسة رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، في ساعة متأخرة من مساء السبت، الإفراج عن الدفعة الثالثة من الأسرى الفلسطينيين القدامى وعددهم 26 أسيرا، في حين يتوقع إخلاء سبيلهم ليل غد الإثنين

قررت لجنة وزارية إسرائيلية، برئاسة رئيس وزراء الاحتلال الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، في ساعة متأخرة من مساء السبت، الإفراج عن الدفعة الثالثة من الأسرى الفلسطينيين القدامى وعددهم 26 أسيرا، في حين يتوقع إخلاء سبيلهم ليل غد الإثنين.

وقال بيان صادر عن مكتب رئيس وزراء الاحتلال، عند منتصف الليلة الماضية، إنه "إلحاقاً بقرار الحكومة رقم 640 من تاريخ 28.7.2013 حول استئناف المفاوضات بين الكيان الاسرائيلي والسلطة الفلسطينية وتخويل لجنة وزارية لبحث قضية الإفراج عن سجناء خلال المفاوضات، تمت هذا المساء (أمس) المصادقة على الإفراج عن 26 سجينا فلسطينيا”.

وأضاف أن "جميع هؤلاء السجناء ارتكبوا جرائمهم قبل اتفاقات أوسلو وقضوا محكوميات تتراوح بين 19 و-28 عاما”، وأنه "سيتم نشر قائمة تحتوي على أسماء السجناء هذه الليلة على موقع مصلحة السجون الإسرائيلية، وسيتم الإفراج عن السجناء بعد 48 ساعة على الأقل من نشر هذه القائمة”.

وتابع البيان أنه "إذا عاد السجناء المفرج عنهم إلى القيام بعمليات عدائية، ستتم إعادتهم إلى السجن لكي ينهوا محكوميتهم”.

وفي هذه الأثناء يتوقع أن يصل إلى "إسرائيل" وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، في نهاية الأسبوع الحالي لمواصلة محاولاته الرامية الى دفع المفاوضات الإسرائيلية – الفلسطينية.

ونقلت صحيفة (هآرتس) الأحد، عن مصادر فلسطينية قولها إن كيري سيلتقي مع الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، في رام الله يوم السبت المقبل.

وذكرت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) السبت أن عباس وكيري تحادثا هاتفيا وأنهما تطرقا إلى إطلاق سراح الأسرى وإلى إعلان "إسرائيل" عن نشر عطاءات لبناء 1400 وحدة سكنية في المستوطنات في موازاة الإفراج عن الأسرى.

وقالت تقارير إعلامية إسرائيلية إن نتنياهو تجاهل مطلب الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بعدم الإعلان عن مشاريع بناء استيطانية في موازاة الإفراج عن الأسرى تحسبا من أن يؤدي ذلك إلى انسحاب الفلسطينيين من المفاوضات.

الكلمات الرئيسة: اسرائيل ، فلسطين ، أسرى ، مفاوضات ، استيطان

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :