رمز الخبر: ۸۸۲۵
تأريخ النشر: ۲۵ آذر ۱۳۹۲ - ۱۵:۱۳
أقدم عدد من المسلحين في سوريا على إعدام نحو 80 مدنيا، بينما تواصل قوات الجيش السوري تقدمها وسيطرتها على عدة نقاط مهمة في محيط المدينة.

أفادت قناة روسيا اليوم عن مصادر طبية أن مسلحين متشددين أعدموا نحو 80 شخصا في عدرا بضواحي العاصمة السورية دمشق.

ونقلت وكالة "أ.ف.ب" عن الجماعات المسلحة أن تلك مجموعات أصدرت بيانا تدعو فيه المدنيين في المناطق التي تسيطر عليها القوات الحكومية الى عدم الاقتراب من المؤسسات الأمنية، محذرة من أنها ستشن هجمات انتقامية.

بدورها أعلنت لجان التنسيق المحلية في سورية أن حصيلة قتلى العمليات القتالية في سورية الأحد وصلت الى 135. هذا وأعلن الجيش السوري عن تصفية عدد كبير من المسلحين في اشتباكات مع المجموعات المتطرفة التي أعدمت عشرات المدنيين في بلدة عدرا العمالية في ضواحي دمشق خلال الأيام الماضية. ونقل مراسل قناة روسيا اليوم عن مصادر عسكرية وطبية أن مجموعات مسلحة من "لواء الإسلام" وكتائب أخرى تابعة لـ"جبهة النصرة" أعدمت نحو 80 مدنيا في بلدة عدرا خلال 3 أيام.

من جانب آخر، ذكرت وكالة "سانا" الرسمية أن الجيش السوري قضى الأحد على أعداد من المسلحين في مدينة عدرا العمالية ودوما ومزارع ريما والضمير ودمرت لهم كميات كبيرة من الأسلحة والذخيرة المتنوعة. ونقلت الوكالة عن مصادر عسكرية أن القوات الحكومية حققت تقدما ملموسا في عدرا وسيطرت على عدة نقاط مهمة في محيط المدينة وضيقت الخناق على المجموعات المسلحة وأوقعت في صفوفها خسائر كبيرة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :