رمز الخبر: ۸۸۱۴
تأريخ النشر: ۲۲ آذر ۱۳۹۲ - ۱۱:۰۹
اعلن مسؤول اسرائيلي أمس الخميس ان اسرائيل تراجعت عن مخطط مثير للجدل لنقل الاف من البدو في صحراء النقب ومصادرة اراضيهم

اعلن مسؤول اسرائيلي أمس الخميس ان اسرائيل تراجعت عن مخطط مثير للجدل لنقل الاف من البدو في صحراء النقب ومصادرة اراضيهم.

وقال بيني بيغين وهو وزير سابق كلف بتطبيق ما عرف بمخطط برافر بانه اوصى رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو "بإنهاء النقاش على القانون في الكنيست (البرلمان)” وذلك بعد ايام من تقارير حول انقسام الائتلاف الحكومي في "اسرائيل" حول المخطط.

واكد بيغين في مؤتمر صحافي في تل ابيب "وافق رئيس الوزراء على هذا الاقتراح”.

وكانت الحكومة الاسرائيلية صادقت على مشروع قانون "برافر-بيغن” لنقل عشرات الالاف من البدو وهدم نحو 40 قرية ومصادرة اكثر من 700 الف دونم في النقب في كانون الثاني/يناير الماضي.

ولكن مشروع القانون واجه معارضة كبيرة من نواب اليمين الاسرائيلي الذين اعتبروا الاموال والاراضي التي عرضت على البدو في المشروع سخية للغاية، ونواب اليسار الذين اعتبروه مشروعا عنصريا واتهموا الكيان بسرقة الارض من سكانها البدو العرب الاصليين.

واكد النائب ياريف ليفين من حزب الليكود الذي يتزعمه نتانياهو، ورئيس الائتلاف الحكومي بانه لن يقوم بتحويل مخطط برافر الى قانون وذلك عقب جدال حاد في لجنة الداخلية في البرلمان هذا الاسبوع.

ورفض بيغين فكرة ان تكون المظاهرات التي اندلعت في الاراضي المحتلة والضفة الغربية وقطاع غزة ضد المخطط هي التي ادت الى التراجع عن المخطط.

وكانت المصادقة على مخطط برافر ستؤدي الى مصادرة 700 الف دونم من اراضي البدو.

ورحب النائب العربي في الكنيست محمد بركة رئيس الجبهة الديمقراطية للسلام والمساواة في بيان بالتراجع عن المخطط واشاد "بالنضال الشعبي الواسع والنضال البرلماني المكثف” ضد المخطط.

ولكنه حذر من "عدم الغرق في التفاؤل المفرط” مشيرا الى ان المخطط "ما زال قائما من حيث الجوهر، وهذا ما يتطلب استمرار النضال من اجل اهلنا في النقب”.

اما النائبة اورييت ستروك من حزب البيت اليهودي اليميني المتطرف فرحبت ايضا بالقرار واصفة المخطط "بالسيء وغير العادل”.

ويوجد نحو 260 الف بدوي في الاراضي المحتلة معظمهم في صحراء النقب في الجنوب، ويقيم اكثر من نصفهم في قرى غير معترف بها دون بنى تحتية وفي فقر مدقع.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :