رمز الخبر: ۳۱۲۴
تأريخ النشر: ۱۱ دی ۱۳۹۱ - ۱۸:۵۹
قالت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل ان انتهاء ازمة الديون السيادية التي تواجه منطقة اليورو مازال بعيدا على رغم ان الاجراءات الاصلاحية التي تهدف الى معالجة جذور المشكلة بدأت تؤتي ثمارها.
شبکة بولتن الأخباریة: قالت المستشارة الالمانية انجيلا ميركل ان انتهاء ازمة الديون السيادية التي تواجه منطقة اليورو مازال بعيدا على رغم ان الاجراءات الاصلاحية التي تهدف الى معالجة جذور المشكلة بدأت تؤتي ثمارها.

وفي حديث لها لمناسبة رأس السنة الجديدة , حثت ميركل الألمان ان يكونوا اكثر صبرا على الرغم من استمرار ازمة الديون منذ ثلاث سنوات , وربطت ازدهار المانيا بازدهار الاتحاد الاوروبي.

واضافت "من اجل رخائنا وتضامننا علينا ان نحقق التوازن السليم لان ازمة الديون السيادية الاوروبية تثبت لنا مدى اهمية هذا التوازن في الاصلاحات التي نطبقها وبدأت في إحداث تأثير طفيف لكن و على رغم ذلك فاننا نحتاج الى ان نتحلى بمزيد من الصبر".

وناقضت ميركل بشكل غير مباشر بهذه تصريحات وزير المالية الالماني وولفغانغ شيوبله.

و كان شيوبله قد صرح لصحيفة "بيلد" الجمعة الماضية ان اسوأ مراحل الازمة انتهت.

وتسعى ميركل الى الفوز بفترة ثالثة خلال الانتخابات التي تجري في سبتمبر.

وقالت ان"هذا يعني ان مئات الالاف من العائلات اصبح لديها مستقبل امن بل ان العكس من ذلك ما نشهده اليوم من احصائيات تثير القلق ".

وفي مواجهة بطء النمو الاقتصادي حذرت ميركل ايضا من ان الاوضاع قد تكون اكثر صعوبة في 2013 بالمقارنة بعام 2012.

وقالت "اعرف ان كثيرين قلقون بشكل طبيعي مع بداية العام الجديد والبيئة الاقتصادية لن تكون اسهل في حقيقة الامر سهلة بل اكثر صعوبة الى حد ما مع مطلع العام المقبل 2013 ولكن يجب الا يحبطنا ذلك بل يجب ان يحفزنا".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :