رمز الخبر: ۲۹۶۱
تأريخ النشر: ۰۴ دی ۱۳۹۱ - ۱۸:۵۳
أعلنت قيادة عمليات الفرات الأوسط، الأحد، عن استكمال استعداداتها الأمنية لحماية زوار زيارة أربعينية الامام الحسين (ع) بمشاركة 35 ألف عنصر أمن وطائرات الجيش والقوة الجوية.
شبکة بولتن الأخباریة: أعلنت قيادة عمليات الفرات الأوسط، الأحد، عن استكمال استعداداتها الأمنية لحماية زوار زيارة أربعينية الامام الحسين (ع) بمشاركة 35 ألف عنصر أمن وطائرات الجيش والقوة الجوية.

وقال قائد العمليات الفريق الركن عثمان الغانمي خلال مؤتمر صحفي عقده امس في مقر قيادة شرطة كربلاء امس الاحد ,إن "عمليات الفرات الأوسط أكملت جميع الاستعدادات الأمنية الخاصة بخطة زيارة الأربعين ومسكت قطعاتنا الأرض بعد أن استقدمنا قطعات إضافية ليصبح العدد 35 ألف عنصر"، مبيناً أن "هذه القوات انتشرت في عموم كربلاء لتأمين الطرق التي يسلكها الزوار".

وأضاف الغانمي أن "قيادة العمليات ضبطت، أمس، كميات من تي ان تي والسيفور والرشاشات المتوسطة والثقيلة وقناني غاز كانت معدة لاستخدامها بهجمات إرهابية ضد الزائرين في شمال غرب كربلاء"، معتبراً أن "تنظيم القاعدة الخطر الأكبر الذي ما زال يهدد الزوار في مناسبة الأربعين وغيرها من المناسبات".

وحذر الغانمي الزوار من "تناول الأطعمة من أماكن غير موثوقة"، مشيراً إلى أن "تنظيم القاعدة يمكن أن يلجأ إلى أي أسلوب من أجل إلحاق الأذى بالزائرين".

يذكر أن زيارة الأربعين تعد واحدة من أهم المناسبات الدينية للمسلمين، ويحرص الملايين منهم على إحيائها من خلال الذهاب إلى كربلاء مشياً على الأقدام، في حين تنتشر آلاف المواكب والهيئات على الطرق المؤدية إلى المدينة لإيواء الزائرين وتقديم الطعام لهم، وقد استهدفت الجماعات الارهابية المسلحة في الأعوام السابقة، الزوار في الطرق المؤدية إلى كربلاء بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة .

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :