رمز الخبر: ۲۹۵۸
تأريخ النشر: ۰۴ دی ۱۳۹۱ - ۱۸:۴۸
إمام أشهر مساجد مخيم اليرموك:
قال إمام جامع الوسيم أشهر وأكبر جوامع مخيم اليرموك بدمشق، "الشيخ عبد الله كتمتو" إننا لا نعرف غاية الجماعات المسلحة في الهجوم على مخيم اليرموك، لكن الهجوم يعيد الى اذهاننا قتل وتهجير الفلسطينيين في عام 1948"، مؤكدا ان البوصلة الاساسية هي نحو فلسطين فقط.
شبکة بولتن الأخباریة: قال إمام جامع الوسيم أشهر وأكبر جوامع مخيم اليرموك بدمشق، "الشيخ عبد الله كتمتو" إننا لا نعرف غاية الجماعات المسلحة في الهجوم على مخيم اليرموك، لكن الهجوم يعيد الى اذهاننا قتل وتهجير الفلسطينيين في عام 1948"، مؤكدا ان البوصلة الاساسية هي نحو فلسطين فقط.

وأكد الشيخ كتمتو في تصريح خاص لوكالة أنباء فارس أن الإسلام "حرم الاعتداء على الآخرين وإقلاق أمن أحد" مشيراً إلى "أننا لا ندري غاية المسلحين الأساسية في دخولهم لمخيم اليرموك بدمشق ولكن ما نعلمه أنهم قد هجروا وخربوا وعاثوا فساداً لمدة 3 أيام بعد أن خرجت أعدادا كبيرة جداً من العائلات وهو ما يعيدنا الى خروج الفلسطينين وتهجيرهم من فلسطين في عام 1948 ".
 
وقال الشيخ كتمتو: "هذا الاعتداء قد أضر بمصالح الكثيرين وهو مايخالف شريعة الله وندعو جميع الأطراف وبكل الأفكار الموجودة بدينهم الى جعل الدين منطلقاً لأفعالهم ونقصد الدين الحق الذي يدعو إلى التآخي والتسامح واحترام حرمات الآخرين لأن الاستقرار هو الهدف، وعلى الجميع أن يحدد البوصلة الأساسية لهم والتي هي فلسطين وليعلموا بأن العدو الرئيسي الذي يهددهم هو اسرائيل فقط".

وعن مبررات المسلحين في الدخول إلى المخيم قال: "السؤال الذي يجب طرحه ما هو المبرر الواقعي لدخول المسلحين للمخيم، حيث أن الجيش السوري لم يدخل إلى المخيم وإنما تمركز على أطرافه ولكن هؤلاء المسلحين وجهوا بوصلتهم نحو عدو آخر هو ليس بعدو".

ووجه الشيخ نداء قال فيه: "ندعو الجميع للحوار لنجعل من المخيم نقطة للتحرك نحو فلسطين فقط لا إلى أي مكان آخر أو التدخل في الأزمة السورية، كما أن هناك مقولات كثيرة انتشرت في الآونة الأخيرة بأنهم يريدون جعل المخيم أو معركة دمشق الحاصلة استكمالاً للجبهة الجنوبية لدمشق وهو كلام منهم وليس منا، وقد صدر عنهم قبل أيام".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :