رمز الخبر: ۲۸۷۶
تأريخ النشر: ۳۰ آذر ۱۳۹۱ - ۲۰:۳۳
أكدت وزارة الخارجية الأميركية استقالة مساعد وزيرة الخارجية لشؤون الأمن القومي إيريك بوسويل وإعفاء 3 مسؤولين آخرين بعد تقديم لجنة مستقلة تقريراً عن تحقيقها بالهجوم الذي استهدف القنصلية الأميركية في مدينة بنغازي الليبية وتسبب بمقتل 4 أميركيين بينهم السفير كريس ستيفنز
شبکة بولتن الأخباریة: أكدت وزارة الخارجية الأميركية استقالة مساعد وزيرة الخارجية لشؤون الأمن القومي إيريك بوسويل وإعفاء 3 مسؤولين آخرين بعد تقديم لجنة مستقلة تقريراً عن تحقيقها بالهجوم الذي استهدف القنصلية الأميركية في مدينة بنغازي الليبية وتسبب بمقتل 4 أميركيين بينهم السفير كريس ستيفنز.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية فيكتوريا نولاند في بيان ان بوسويل استقال فيما أعفي 3 مسؤولين آخرين، لم تذكر أسماؤهم، من مهامهم.

وأشارت إلى ان وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون قبلت استقالة بوسويل، التي تعتبر سارية المفعول فوراً.

وأوضحت ان 4 مسؤولين غادروا مناصبهم "3 منهم من مكتب الأمن الدبلوماسي (في وزارة الخارجية الأميركية) وواحد من مكتب شؤون الشرق الأدنى".

وكان مسؤولون أميركيون رفيعون كشفوا عن استقالة 3 مسؤولين في وزارة الخارجية الأميركية بعد تقديم تقرير مستقل عن التحقيق بهجوم بنغازي، وقد تضمن التقرير انتقادات شديدة للوزارة.

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية عن مسؤول في الإدارة الأميركية قوله ان 3 مسؤولين في وزارة الخارجية الأميركية قدموا استقالتهم، وهم مساعد وزيرة الخارجية لشؤون الأمن القومي إيريك بوسويل ونائبة مساعد وزيرة الخارجية لشؤون أمن السفارات شارلين لامب، وريموند ماكسويل نائب مساعد وزيرة الخارجية المسؤول عن منطقة شمال أفريقيا.

وكان مسؤولون أميركيون ذكروا ان تحقيقاً مستقلاً في الهجوم على القنصلية الأميركية في بنغازي انتقد بشدة وزارة الخارجية الأميركية على نقص الجهاز الأمني والاعتماد على ميليشيات محلية في حماية المكان.

وقال مسؤولون من الكونغرس ووزارة الخارجية الأميركية ان التحقيق المستقل حمّل مسؤولي وزارة الخارجية الخطأ لتجاهلهم طلبات مسؤولين في السفارة الأميركية بالعاصمة الليبية طرابلس بإرسال مزيد من الحراس وزيادة الحماية الأمنية للبعثة الدبلوماسية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :