رمز الخبر: ۲۸۵۱
تأريخ النشر: ۳۰ آذر ۱۳۹۱ - ۱۰:۲۲
اوساط سياسية في الموصل:
اعتبر عدد من سياسيي ونواب محافظة الموصل بان الازمة السورية تلقي بظلالها على الوضع الامني في محافظة الموصل، خاصة الانفجارات التي تستهدف بعض الاقليات هناك، اضافة الى استغلال المجاميع الارهابية، الازمات السياسية لتنفيذ هجماتها ضد المواطنين خاصة الازمة الاخيرة بين بغداد واربيل.
شبکة بولتن الأخباریة: اعتبر عدد من سياسيي ونواب محافظة الموصل بان الازمة السورية تلقي بظلالها على الوضع الامني في محافظة الموصل، خاصة الانفجارات التي تستهدف بعض الاقليات هناك، اضافة الى استغلال المجاميع الارهابية، الازمات السياسية لتنفيذ هجماتها ضد المواطنين خاصة الازمة الاخيرة بين بغداد واربيل.

وقال ممثل "كوتة الشبك" في مجلس محافظة نينوى قصي عباس في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس، في الموصل، ان " الازمة التي حصلت في الاونة الاخيرة بتحشيد قوات البيشمركة والجيش العراقي في المنطقة قد يكون سببا لتلك التفجيرات".

واستدرك قائلا: لكن السبب الاساسي بالاستهداف مرتبط بالموضوع الطائفي بسبب الوضع الطائفي المتشنج في البلد، وتأثيرات الوضع في سوريا على العراق، الامر الذي يلقي بضلاله على الوضع في المحافظة، وبالتحديد على الأقليات وخصوصا الشبك".وأشار عباس الى ان الانفجارات التي وقعت في منطقة تسيطر عليها قوات حرس اقليم كردستان، اضافة الى تواجد قليل جدا للشرطة المحلية لا يفي بموضوع متابعة الطرق والمنافذ المؤدية الى المنطقة".

من جانبه اكد النائب في البرلمان العراقي عن محافظة الموصل زهير الاعرجي لمراسل فارس، "ان الارهاب وتنظيمات ما تسمى بـ الدولة الاسلامية والعصابات التي تثير خلافات سياسية اذا كان بين بغداد واربيل او بين الكتل السياسية، من اجل تصعيد بالعمليات الارهابية".

واضاف الاعرجي، ان الارهاب يسعى الى ايصال صورة بان الخلاف السياسي هو السبب في ذلك تلك الاعمال الاجرامية، مشيرا الى ان الارهاب يعمل وله عمليات نوعية بين الحين والاخر، وان ما حصل للشبك بمحافظة الموصل هو نتيجة عمل واسع من العصابات والتنظيمات الارهابية لتعطي صورة الخلاف السياسي على انه هو السبب.

وعن امكانية السيطرة على الوضع الامني في المحافظة وانهاء الازمات السياسية قال انه "يجب ان يكون هناك تنسيق عال وواضح والعمل كفريق واحد وليس خصومة في تلك المناطق، وتتعاون جميع القوات الامنية العاملة في هذه المناطق لمنع هذه الحوادث الارهابية.

وفي سياق متصل قال محافظ الموصل اثيل النجيفي ان التفجيرات التي وقعت في المحافظة حادثة مؤلمة حقاً والتي أوقعت عشرات الضحايا من العراقيين.

واكد النجيفي في تصريح لمراسل فارس، "ان تلك الاعمال الاجرامية المروعة تشير الى النتائج السلبية لتقاطع القوى الامنية المتواجدة في محافظة نينوى"، معتبرا ان الحل الوحيد هو بتوحيد قيادة الملف الأمني بموجب القانون والدستور تحت إمرة محافظة نينوى".
الكلمات الرئيسة: بغداد ، اربيل

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :