رمز الخبر: ۲۸۲۹
تأريخ النشر: ۲۹ آذر ۱۳۹۱ - ۱۰:۰۸
تجمع عشرات من افراد عائلات ضحايا عمليات اطلاق النار امس الثلاثاء امام الكونغرس ليقولوا انهم "سئموا" عمليات القتل هذه التي تزرع الحزن في امريكا ودعوا النواب الى "وقف حمام الدم هذا".
شبکة بولتن الأخباریة: تجمع عشرات من افراد عائلات ضحايا عمليات اطلاق النار امس الثلاثاء امام الكونغرس ليقولوا انهم "سئموا" عمليات القتل هذه التي تزرع الحزن في امريكا ودعوا النواب الى "وقف حمام الدم هذا".

وبمبادرة من جمعية تعنى ب"تفادي عنف السلاح" مؤيدة لفرض رقابة على الاسلحة، قدم افراد عائلات ضحايا عمليات اطلاق النار الدامية في فيرجينيا رسالة مفتوحة الى البيت الابيض والنواب يطالبونهم فيها بتحرك سريع.

واعلن رئيس الجمعية دان غروس في مؤتمر صحافي ان "القانون حول الاسلحة يجب ان يتغير فورا".

واضاف "ليس كله بالتاكيد، لكن مع ذلك فان قسما كبيرا من اعمال العنف الناجمة من الاسلحة في امريكا يمكن منعها اذا اتخذ الكونغرس اجراءات بسيطة لوقف تسلح الناس الخطيرين".

وقال ايضا انه لا يشكك في التعديل الثاني الذي يمنح الحق بحمل السلاح.

واضاف اندري نيكيتشيوك والد طفل نجا من مجزرة مدرسة نيوتاون (كونيتيكت) التي اودت بحياة 27 شخصا الجمعة، انه "ينبغي علينا جميعا ان نقول بصوت عال للنواب في الكونغرس فلنتحد، ولنوقف هذا الانقسام الحزبي، المسالة ليست مسالة سياسية".

وقالت ساندي فيليبس والدة جيسيكا الشابة البالغة من العمر 24 سنة والتي قتلت في اورورا في كولورادو، ان امام الكونغرس فرصة وقف حمام الدم الان.

والرسالة المفتوحة التي تطلب "حلولا تستحق الذكر" من دون تفصيلها، تدعو ايضا الى توقيع عريضة على موقع الكتروني .

وعملية اطلاق النار في فيرجينيا تلك الاسوأ في التاريخ الاميركي اوقعت 32 قتيلا بين الطلاب والاساتذة في هذه الجامعة في 2007. وقتل 12 شخصا في قاعة سينما في اورورا كولورادو في يوليو 2012 و12 اخرون في مدرسة كولومبين في 1999.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :