رمز الخبر: ۲۸۲۶
تأريخ النشر: ۲۹ آذر ۱۳۹۱ - ۱۰:۰۰
مسلّح سوري لصحافي إسرائيلي زار إدلب:
بثّت القناة الثانية الاسرائيلية الاثنين مقابلة مع صحافي اسرائيلي دخل الأراضي السورية، مجرياً مقابلات مع أفراد من المعارضة المسلّحة.
شبکة بولتن الأخباریة: بثّت القناة الثانية الاسرائيلية الاثنين مقابلة مع صحافي اسرائيلي دخل الأراضي السورية، مجرياً مقابلات مع أفراد من المعارضة المسلّحة.

وقال الصحافي إيتاي إينغل، في المقابلة التي نقلتها القناة الاسرائيلية: "نحن كإسرائيليين لا يُمكننا دخول سوريا عبر المعابر الحدودية العادية، وقام سوريون بتهريبنا الى الداخل عبر طرق أخرى، ودخلنا الى ادلب، وهي غير بعيدة عن حلب".

وأكد إينغل أن "الزيارة استهدفت معرفة "من هم الأشخاص الذين يقاتلون في سوريا، والمفترض أن تؤول السلطة اليهم بعد رحيل الرئيس السوري بشار الأسد. كيف يرون مستقبل سوريا؟ وكيف ينظرون الينا كإسرائيليين؟"، مشيرا الى أن من "بين هؤلاء أفرادا كبارا في السنّ حاربونا في العامين 1967 و197".

ويُسمع في خلفية شريط الفيديو صوت لشاب سوري عمل كمرشد لفريق القناة الاسرائيلية على ما يبدو، ويقول فيه "كل من يريد السفر من تركيا الى سوريا، عليه عبور الطرق الصخرية"، قبل أن يُشير بيده الى قرية سورية سيطر عليها المسلّحون قائلاً "هذه هي سوريا".

ثم يعرّج الصحافي الى لقاء "كبير" المسلّحين الذي تمنّى "ألا أرى بشار الأسد في العام 2013"، قبل أن يقول "لا أتعاطى مع المسيحي، أما اليهودي فاذا جاء آرييل شارون وقال لي أنا ضدّ بشار، فهو عيني"!

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :