رمز الخبر: ۲۷۵۴
تأريخ النشر: ۲۵ آذر ۱۳۹۱ - ۱۳:۱۷
نفى مراسل وكالة أنباء فارس في حلب نبأ سيطرة المسلحين على "مدرسة المشاة" على طريق "المسلمية"، كما ونفى حدوث أي تفجيرات ضربت مؤسسة "معامل الدفاع" و"البحوث العلمية".
شبکة بولتن الأخباریة: نفى مراسل وكالة أنباء فارس في حلب نبأ سيطرة المسلحين على "مدرسة المشاة" على طريق "المسلمية"، كما ونفى حدوث أي تفجيرات ضربت مؤسسة "معامل الدفاع" و"البحوث العلمية".

وأفاد مراسل فارس في حلب أن اشتباكات عنيفة جداً تدور في محيط "مدرسة المشاة" على طريق "المسلمية" بين عناصر الجيش ومجموعات مسلحة تحاصر المدرسة منذ أسابيع، رافضاً ماتم تناقله على بعض المواقع الالكترونية عن سيطرة ما يسمى "الجيش الحر" على المدرسة وعن أسره لضباط وجنود، لافتاً أن أنه وخلال الـ 24 ساعة الماضية تم تصفية عشرات المسلحين.

إلى ذلك نفى المراسل ماتم تداوله أيضاً عن إنفجارات قوية هزت "مؤسسة معامل الدفاع" و"البحوث البحوث العلمية"، مشيراً الى أن الجيش السوري استهدف عدة سيارات تابعة للمجموعات المسلحة على طريق "خناصر" - "السفيرة" كانت تنقل ذخيرة وأسلحة، ما أدى الى تدميرها بالكامل ومقتل من فيها من مسلحين وهو ما سبب أصوات الإنفجارات القوية.

هذا واستقدمت وحدات الجيش السوري تعزيزات عسكرية في طريقها للوصول لـ "مدرسة المشاة" ومحيطها لفك الحصار الذي ضربته المجموعات المسلحة منذ أسابيع بعد أن احتشدت في قرية "فافين" المجاورة للمنطقة.

ودأبت بعض الوسائل الإعلامية ووكالات الأنباء والمواقع الإلكترونية خلال الفترة الماضية على تناقل أخبار مفادها سيطرة المجموعات المسلحة على "مدرسة المشاة" ومحطيها، وكان آخر هذه الأخبار هو أسر مدير وعدد من ضباط المدرسة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :