رمز الخبر: ۲۷۴۳
تأريخ النشر: ۲۵ آذر ۱۳۹۱ - ۱۱:۴۴
يتوجه المصريون صباح اليوم السبت الى صناديق الاقتراع للاستفتاء على مشروع الدستور في المرحلة الاولى في 10 محافظات هي القاهرة والاسكندرية والدقهلية والغربية والشرقية واسيوط وسوهاج واسوان وشمال وجنوب سيناء.
شبکة بولتن الأخباریة: يتوجه المصريون صباح اليوم السبت الى صناديق الاقتراع للاستفتاء على مشروع الدستور في المرحلة الاولى في 10 محافظات هي القاهرة والاسكندرية والدقهلية والغربية والشرقية واسيوط وسوهاج واسوان وشمال وجنوب سيناء.

وسيتوجه الناخبون البالغ عددهم 26 مليون ناخب الى صناديق الاقتراع للادلاء باصواتهم، على ان تبدأ المرحلة الثانية في المحافظات الباقية في الثاني والعشرين من الشهر الجاري.

وفيما تجددت التظاهرات المؤيدة والمعارضة للاستفتاء عشية عمليات التصويت، اتهمت الجمعيةِ التأسيسيةِ المعارضة، بنشر نصوصٍ غير موجودة في الدستورِ لاثارة الفتنة.

وفي الاسكندرية جرح اكثر من 10 متظاهرين في اشتباكات بين معارضين ومؤيدين للاستفتاء عشية التصويت له، وتدخلت القوى الامنية لفض الاشتباكات مستخدمة الغازات المسيلة للدموع .

ودارت الاشتباكات على مرحلتين الاولى عصر الجمعة والثانية ليلا، ووقعت في منطقة محطة الرمل بمحيط مسجد القائد إبراهيم واستخدمت فيها الحجارة والزجاجات الفارغة والأسلحة البيضاء بعد هتافات اطلقها المعارضون ضد مرسي وجماعة الإخوان المسلمين.

كما أشعل المعارضون النار في ثلاث سيارات ومنعت قوات الأمن المركزي مؤيدين لمرسي من استخدام السيوف التي كانوا يشهرونها في وجه المتظاهرين المعارضين.

وكان مؤيدو الرئيس مرسي قد خرجوا في تظاهرة بالقاهرة تعبيرا عن تأييدهم للاستفتاء ومشروع الدستور.

وكان الرئيس المصري محمد مرسي طلب من الجيش مساعدة اجهزة الشرطة في حفظ الامن حتى اعلان نتائج الاستفتاء على الدستور مانحا ضباط القوات المسلحة وضباط الصف المشاركين في ذلك صلاحيات توقيف المدنيين.
الكلمات الرئيسة: سيناء

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :