رمز الخبر: ۲۷۳۰
تأريخ النشر: ۲۵ آذر ۱۳۹۱ - ۱۰:۳۱
نظم الحوثيون في صعدة اليوم الجمعة تظاهرة حاشدة للمطالبة باسقاط بقايا نظام صالح وطرد السفير الاميركي من اليمن. وعبر المتظاهرون عن استيائهم من حكومة الوفاق والرئيس عبد ربه منصور هادي لسماحهم لجنود المارينز الاميركيين باستباحة الاراضي اليمنية.
شبکة بولتن الأخباریة: نظم الحوثيون في صعدة اليوم الجمعة تظاهرة حاشدة للمطالبة باسقاط بقايا نظام صالح وطرد السفير الاميركي من اليمن. وعبر المتظاهرون عن استيائهم من حكومة الوفاق والرئيس عبد ربه منصور هادي لسماحهم لجنود المارينز الاميركيين باستباحة الاراضي اليمنية.

وفي السياق، ندد انصار الحراك الجنوبي في المعلا بعدن جنوب اليمن باستمرار التدخلات الاميركية في اليمن وقصف طائراتها للاراضي اليمنية.

وعقب صلاة الجمعة التي اقيمت بساحة الحرية خرجت مظاهرة داست على العلم الاميركي الذي تم رسمه في طريق المارة ليدوسه الجميع كرسالة رد على التدخلات الاميركية في الاراضي اليمنية.

كما ندد المشاركون في التظاهرة بالعمليات المشتركة التي يقوم بها النظام اليمني مع الاميركيين من قتل الابرياء عبر الطائرات الاميركية بدون طيار واستمرار انتهاك السيادة الوطنية.

من جانبهم طالب "شباب ثورة التغيير" الرئيس هادي بقرارات حاسمة تطيح بقايا النظام المخلوع وخاصة في المؤسسات العسكرية والامنية والاقتصادية.

كما احتشد عشرات الآلاف من اليمنيين اليوم في ساحة الستين بالعاصمة صنعاء وعشرات الساحات الموزعة على غالبية محافظات البلاد في جمعة أسموها أين القرارات الحاسمة.

وطالب المتظاهرون الرئيس عبد ربه منصور هادي بإصدار قرارات تقضي بإقالة ما تبقى من عناصر الرئيس السابق كشرط أساسي للدخول في مؤتمر الحوار الوطني.

يأتي ذلك فيما تشهد البلاد العديد من الاضطرابات الأمنية بعد أيام من تلميح الرئيس عبد ربه منصور هادي بنزع الحصانة عن الرئيس السابق وإشارته في كلمة ألقاها قبل ايام الى أن علي عبد الله صالح يقف خلف الأعمال التخريبية التي تشهدها البلاد.

ففي حضرموت جنوبي البلاد هز انفجار عنيف فجر الجمعة موقعا لشركة كالفالي النفطية تسبب في اشتعال النيران في أحد المخازن التابعة للشركة.

كما تشهد محافظة مأرب شمالي البلاد مواجهات متقطعة منذ أيام بين القوات الحكومية ومسلحين تتهمهم وزارة الداخلية بتفجير أنابيب النفط وأبراج الكهرباء.

وقالت مصادر في السلطة المحلية أن تلك المواجهات أسفرت عن مقتل ما لايقل عن 23 شخصا من القوات الحكومية والمسلحين القبليين

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :