رمز الخبر: ۲۷۲۱
تأريخ النشر: ۲۳ آذر ۱۳۹۱ - ۲۰:۰۹
توصلت الحكومية التونسية إلى اتفاق مبدئي مع قيادة الاتحاد العام للشغل لإلغاء الإضراب المقرر اليوم الخميس، احتجاجا على الاعتداء على مقر الاتحاد.
شبکة بولتن الأخباریة: توصلت الحكومية التونسية إلى اتفاق مبدئي مع قيادة الاتحاد العام للشغل لإلغاء الإضراب المقرر اليوم الخميس، احتجاجا على الاعتداء على مقر الاتحاد.

وذكرت وكالة الأنباء التونسية الرسمية أن "الوفدين الحكومي والنقابي، توصلا خلال جلسة عمل انعقدت امس بقصر الحكومة بالقصبة، إلى مشروع اتفاق سيعلن عنه لاحقا، لإلغاء الإضراب العام المقرر اليوم الخميس."
 
وضم الوفد الحكومي "وزراء الداخلية، والزراعة، والشؤون الاجتماعية، والصحة، إلى جانب مستشارين لرئيس الحكومة، في حين ضم وفد الاتحاد العام التونسي للشغل عددا من الأمناء العامين،" حسب الوكالة.

من جانبه قال محمد بن سالم وزير الفلاحة (الزراعة) وعضو حركة النهضة في تصريح لإذاعة "موزاييك اف ام" الخاصة "توصلنا إلى اتفاق يرضي الجميع اتفقنا على كل النقاط ونتيجة الاتفاق هي الغاء الاضراب" العام رافضا الادلاء بمزيد من التفاصيل.

وفي المقابل قال حفيظ حفيظ الأمين العام المساعد باتحاد الشغل أن الإضراب "لا يزال قائما إلى حد اللحظة".، قائلا لـ لإذاعة "اكسبرس اف ام" الخاصة أن الهيئة الإدارية للاتحاد التي تعقد اجتماعا ، اليوم الأربعاء، ستعلن بعد ساعات قليلة قرارها النهائي سواء بتنظيم الإضراب أو الغائه.

وانطلقت اول أمس الثلاثاء، في تونس المفاوضات بين الحكومة واتحاد الشغل بهدف التوصل إلى اتفاق لإلغاء الإضراب العام الذي قال مسؤول حكومي إنه قد يكلف تونس خسائر مالية بأكثر من 600 مليون دينار (250 مليون دولار).

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :