رمز الخبر: ۲۶۹۲
عدد التعليقات: ۱ التعلیق
تأريخ النشر: ۲۱ آذر ۱۳۹۱ - ۱۸:۳۵
لارغامها على تنفيذ اعمال ارهابية..
استمعت المحكمة الجنائية العراقية العليا بهيئتها الاولى الى افادة "رشا الحسيني" المتهمة الرئيسة في قضية "طارق الهاشمي"، والتي اكدت انها تعرضت للاغتصاب من قبل سكرتير الهاشمي وكان الامر اصدره الاخير من اجل الضغط عليها واجبرها لتنفيذ عمليها ارهابية.
شبکة بولتن الأخباریة: استمعت المحكمة الجنائية العراقية العليا بهيئتها الاولى الى افادة "رشا الحسيني" المتهمة الرئيسة في قضية "طارق الهاشمي"، والتي اكدت انها تعرضت للاغتصاب من قبل سكرتير الهاشمي وكان الامر اصدره الاخير من اجل الضغط عليها واجبرها لتنفيذ عمليها ارهابية.

واكدت المتهمة "رشا منير الحسيني" في افادتها خلال جلسة المحكمة التي عقدت الاثنين (9 ديسمبر) انها عملت في مكتب "الهاشمي" منذ العام 2008 بتوصية من ابنة الهاشمي "لبنى" وعينت في منصب مسؤولة العلاقات في المكتب الاعلامي، كاشفة عن تعرضها لجريمة مدبرة من خلال استدراجها من قبل زوج ابنة الهاشمي الذي يشغل منصب سكرتيره الخاص الى الشقة التي يسكنها في المنطقة الخضراء واضطرارها للمبيت معه لعدة ايام بسبب تاخرها في الدوام الرسمي الى ساعات متاخرة من الليل.

وبينت ان المدان "احمد قحطان" استدرجها بحجة تعرض زوجته (ابنة الهاشمي) لوعكة صحية وقام بالاعتداء عليها جنسيا وكان يصور العملية ويسجلها فيديويا لاستخدامها كدليل تشهير ضدها وضد عائلتها.

وأوضحت ان اعتراضها على ما قام به ادى الى تهديدها وتهديد عائلتها بالخطف والقتل واخبرها ان كل تحركاتها وهواتفها النقالة مرصودة بالكامل.

وكشفت انها تشعر لحد الان بالخوف وتخشى على نفسها وعلى عائلتها برد انتقامي من قبل "الهاشمي" ومجموعته الارهابية بعد ان اطلعت عن قرب على عملياتهم، مؤكدة انها اخبرت المدان طارق الهاشمي شخصيا بعملية استدراجها والاعتداء عليها الا انها فوجئت باعتراف صريح منه بمعرفة هذه الحادثة واخبرها ان هذه العملية تمت بأمره وانه يشعر بالرضا عنها لتنفيذها الواجبات المكلفة بها واطاعتها اوامره.

وأفصحت عن انه اخبرها شخصيا ان ما يصدر من سكرتيره المدان احمد قحطان من اوامر تعد صادرة عنه.

واوضحت انها اشتركت بتنفيذ ثلاث عمليات تضمنت اقتيادها ثلاث عجلات كانت احداها مفخخة نقلتها من المنطقة الخضراء الى منطقة الكرادة لاستهداف ضابط في احدى الاجهزة الامنية من خلال تفجيرها وتمت العملية بالفعل، فيما كانت السيارتين الاخريين محملتين بالمسدسات الكاتمة الموضوعة داخل حقائب دبلوماسية محملة بكميات كبيرة من تلك الاسلحة الا انها لا تعرف اعدادها من المنطقة الخضراء الى منزل الهاشمي في منطقة اليرموك.

وأشارت رشا الحسيني الى ان تكليفها بتلك العمليات كما اخبرها سكرتير الهاشمي يرجع الى سهولة تحركها في السيطرات الامنية لكونها امراة.

ولفتت الى انها كانت تتسلم السيارات مجهزة من قبل المدان احمد قحطان ويقودها سائق مجهول الهوية، وطالبت الحسيني بتوفير الحماية لها ولعائلتها بسبب اجبارها على تنفيذ تلك الجرائم خشية على عائلتها ونفسها.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

المنتشرة: ۱
تحت مراجعة: ۱
لايمكن نشره: ۰
ياسر
|
IRAQ
|
1391/09/23 - 23:07
0
0
عار عليك ياهاشمي ياقذر انته وجماعتك ولو انت رجل ادخل للعراق وشوف حالك ياكلب
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :