رمز الخبر: ۲۶۶۸
تأريخ النشر: ۲۱ آذر ۱۳۹۱ - ۱۶:۴۱
دعا الخبير السياسي العراقي عدنان السراج مسؤولي الحكومة العراقية ومنطقة كردستان العراق الى اللجوء الى التهدئة والحوار لإحتواء الأزمة القائمة.
شبکة بولتن الأخباریة: دعا الخبير السياسي العراقي عدنان السراج مسؤولي الحكومة العراقية ومنطقة كردستان العراق الى اللجوء الى التهدئة والحوار لإحتواء الأزمة القائمة.

وقال السراج في مقابلة خاصة مع مراسل وكالة أنباء فارس على هامش مؤتمر الاساتذة الجامعيون والصحوة الاسلامية المنعقد بالعاصمة الإيرانية طهران، حول الأزمة السياسية التي تشهدها الساحة العراقية بين منطقة كردستان العراق والحكومة المركزية، إن "منطقة كردستان تتحمل جزءا كبيرا من مسؤولية صيانة الدولة وصيانة الدستور وعليها أن تنصاع الى قرارات الحكومة الإتحادية".

ودعا السراج الأطراف المعنية الى اللجوء الى التهدئة والحوار لكي يتمكن الجميع من بناء دولة حديثة".

وإعتبر السراج التصعيد الأخير تصعيد غير مسبوق، محذرا من استمرار التصعيد الذي وصفه بالخطير "ويجب تدارك وإحتواء التصعيد بأية صورة من الصور واذ علمنا ان مسعود البارزاني قد ذهب اليوم الى كركوك من أجل إستعراض قطاعات عسكرية وهو مايشكل خرقا دستوريا وقانونيا وتحريضا على إستمرار الأزمة بين الطرفين".

اما بالنسبة لوجود أياد خفية في إثارة الأزمة بين الطرفين قال السراج أن "من المؤكد ان هناك اياد إقليمية وكما نعلم ان السعودية وتركيا تلعبان دورا خطيرا في الساحة العراقية وهما يشاركان في تقويض وإضعاف العراق وهذه العملية لها اجندات طائفية وسياسية وهو ما يحتم معالجة الأمور بسرعة".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :