رمز الخبر: ۲۶۱۶
تأريخ النشر: ۱۸ آذر ۱۳۹۱ - ۲۰:۰۵
هنية:
أكد رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة إسماعيل هنية، أن النصر الذي حققته غزة مؤخراً، هو نهاية توسع الكيان الاسرائيلي، مصرحا ان "العدو لن يشهد أي تمدد على الأرض الفلسطينية أو العربية بل سيبدأ بالانحسار".
شبکة بولتن الأخباریة: أكد رئيس الحكومة الفلسطينية في غزة إسماعيل هنية، أن النصر الذي حققته غزة مؤخراً، هو نهاية توسع الكيان الاسرائيلي، مصرحا ان "العدو لن يشهد أي تمدد على الأرض الفلسطينية أو العربية بل سيبدأ بالانحسار".

وقال هنية في كلمته بمهرجان انطلاقة حماس الـ25 بساحة الكتيبة في مدينة غزة السبت: "سنوات ما بين الحربين كانت إعدادا واستعدادا وعملا بالليل والنهار، وآلاف المجاهدين تحت الأرض وآلاف فوق الأرض، والذين استشهدوا في مراحل الإعداد"، موضحاً أن ما بين 40 - 50 شهيداً ارتقوا شهداء وهم يعدون لهذا النصر.

وافصح هنية عن أن حركة حماس ستبدأ وضع إستراتيجية ترمي للتحرير الشامل للأرض الفلسطينية، مضيفاً "بعد معركة حجارة السجيل (الاسم الذي أطلقته حماس على المواجهة الأخيرة مع الكيان الاإسرائيلي) تاريخ جديد.. سنبدأ وضع إستراتيجية فلسطينية - عربية - إسلامية من أجل تحقيق التحرير الشامل للأرض الفلسطينية.. لكل أرضنا الفلسطينية وعودة شعبنا بإذن الله".

واكد: "هذا الانتصار بداية هزيمة الاحتلال ونهاية توسعه"، معتبراً أن "العدو لن يشهد أي تمدد على الأرض الفلسطينية أو العربية بل سيبدأ بالانحسار إن شاء الله".

ووصف هنية هذا "النصر بالتاريخي الاستراتيجي على خط التحرير الشامل لأرضنا فلسطين"، حامداً الله على "تثبيت أقدامنا وتسديد رمينا ورأينا".

وأشاد هنية بوقفة الأمة العربية والإسلامية مع غزة وفلسطين، عاداً هذا النصر نصراً للأمة.

وأثنى على المشاركة الفصائلية من الكل الفلسطيني لحركة حماس في احتفالها، داعيًا لاستعادة الوحدة الوطنية على أساس انتصار المقاومة بالوحدة والحراك الدولي والثبات.

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، خالد مشعل، قد أكد في هذا المهرجان انه "لا تنازل ولا تفريط" باي شبر من فلسطين، مشددا انه لا شرعية للكيان الاسرائيلي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :