رمز الخبر: ۲۶۰۳
تأريخ النشر: ۱۸ آذر ۱۳۹۱ - ۱۱:۲۸
كي مون :
نفى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الجمعة علمه بتقارير تفيد بأن الرئيس السوري بشار الاسد يعد لاستخدام أسلحة كيماوية. /وقال كي مون بعد زيارة مخيم للاجئين السوريين بتركيا إنه تلقى أنباء مقلقة تفيد بأن دمشق ربما تعد لاستخدام اسلحة كيماوية، دون وجود تقارير مؤكدة.
شبکة بولتن الأخباریة: نفى الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الجمعة علمه بتقارير تفيد بأن الرئيس السوري بشار الاسد يعد لاستخدام أسلحة كيماوية.

وقال كي مون بعد زيارة مخيم للاجئين السوريين بتركيا إنه تلقى أنباء مقلقة تفيد بأن دمشق ربما تعد لاستخدام اسلحة كيماوية، دون وجود تقارير مؤكدة.

واضاف كي مون أنه في حال استخدام هذه الاسلحة ستكون جريمة شائنة لها عواقب وخيمة.

ودعا كي مون المجتمع الدولي ومجلس الأمن الدولي إلى الاتحاد والقيام بتحرك حاسم لإنهاء الصراع في سوريا، مشددا على أن الحل السياسي وحده الذي يمكن أن يوقف العنف.

الى ذلك ، دعت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الاطراف التي لها نفوذ وتأثير على النظام او على المعارضة في سوريا الى العمل معا الى جانب المبعوث الدولي الاخضر الابراهيمي لإنهاء الازمة.

وخلال مؤتمر صحافي في بلفاست، بايرلندا الشمالية قالت كلينتون إن محادثات دبلن الخميس مع نظيرها الروسي سيرغي لافروف والابراهيمي لم تؤد الى تحقيق تقدم كبير.

واضافت أن الوضع في سوريا يزداد خطورة، ليس فقط بالنسبة للسوريين وكذلك بالنسبة لجيرانهم أيضا.

وقالت إن واشنطن وموسكو سترسلان موفدين للمشاركة في المباحثات مع الابراهيمي خلال الايام المقبلة.

هذا فیما أعرب نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد عن خشية بلاده من أن يزود الغرب الجماعات المسلحة في سوريا بالأسلحة الكيميائية لإتهام الجيش السوري باستخدامها وتبرير اي اعتداء خارجي.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :