رمز الخبر: ۲۶۰۰
تأريخ النشر: ۱۸ آذر ۱۳۹۱ - ۱۱:۱۴
احتشد عشرات آلاف اليمنيين في معظم محافظات البلاد وصنعاء أمس في الجمعة التي أسموها "الغضب الثوري" للمطالبة باقالة اقارب الرئيس السابق علي عبد الله صالح من وظائفهم الحساسة في الدولة وتحقيق اهداف الثورة.
شبکة بولتن الأخباریة: احتشد عشرات آلاف اليمنيين في معظم محافظات البلاد وصنعاء أمس في الجمعة التي أسموها "الغضب الثوري" للمطالبة باقالة اقارب الرئيس السابق علي عبد الله صالح من وظائفهم الحساسة في الدولة وتحقيق اهداف الثورة.

ورفع المتظاهرون شعارات تنادي بسرعة اعادة هيكلة الجيش والأمن، واقالة قيادات عسكرية وامنية محسوبة على الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، ورعاية أسر شهداء وجرحى الثورة، وتقديم المتورطين في جرائم جنائية الى المحاكمة، وأكد المتظاهرون رفضهم لمحاولة بعض الجهات تمييع أهداف الثورة السلمية والالتفاف عليها.

وقال شهود في صنعاء ان موجة ما يحصل في مصر وصلت ايضا الى اليمن حيث عاد التصعيد الثوري في ساحات الحرية والتغيير بمختلف المحافظات وخصوصا في العاصمة صنعاء التي احتشد فيها عشرات الآلاف في ميدان الستين الذي يطل عليه منزل الرئيس عبد ربه منصور هادي".

وأكد ان "المتظاهرين يطالبون باقالة اقارب الرئيس السابق علي عبد الله صالح واخراج معتقلي الثورة الشبابية من السجون".

ولفت الى انه لم يصدر الى الآن اي رد فعل حكومي او رسمي على هذه الاحتجاجات.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :