رمز الخبر: ۲۵۸۶
تأريخ النشر: ۱۸ آذر ۱۳۹۱ - ۱۰:۱۹
امير عبداللهيان:
اعتبر مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والأفريقية حسين امير عبداللهيان، من يتحدثون عن احتمال استخدام السلاح الكيمياوي في سوريا بأنهم يضمرون اهدافا مشؤومة، مؤكدا ان سوريا تجاوزت الازمة الامنية وليست بحاجة لاستخدام الكيمياوي كما انها سوف لن تسمح للمسلحين المدعومين من الخارج باستخدام هذا السلاح ايضا.
شبکة بولتن الأخباریة: اعتبر مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والأفريقية حسين امير عبداللهيان، من يتحدثون عن احتمال استخدام السلاح الكيمياوي في سوريا بأنهم يضمرون اهدافا مشؤومة، مؤكدا ان سوريا تجاوزت الازمة الامنية وليست بحاجة لاستخدام الكيمياوي كما انها سوف لن تسمح للمسلحين المدعومين من الخارج باستخدام هذا السلاح ايضا.

وقال امير عبداللهيان "ان من تقع عليهم مسؤولية قتل الأناس الأبرياء في سوريا يتحدثون اليوم عن احتمال استخدام السلاح الكيمياوي في هذا البلد وهذا مؤشر على انهم يضمرون من وراء كلامهم اهدافا مشؤومة.

واكد ان سوريا تجاوزت الازمة الامنية وليست بحاجة الى استخدام السلاح الكيمياوي كما انها سوف لن تسمح أيضا للمجاميع المسلحة غير المنضبطة والمدعومة من الخارج باستخدام هذا السلاح ايضا.

ودان عبداللهيان الاعمال الارهابية التي اوقعت قتلى وجرحى في صفوف ابناء الشعب السوري المقاوم والواعي، منتقدا بعض الدول التي تعتبر نفسها فوق منظمة الامم المتحدة وخطة مبعوثها الى هذا البلد وتحاول فرض ارادتها على سوريا في خطوات متسرعة.

وأستنكر مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والأفريقية، استخدام قنابل الغازات السامة ضد أبناء الشعب البحريني والصمت الدولي تجاه هذا القمع، مؤكدا أن الحل في سوريا والبحرين سياسي محض واستمرار التدخل الخارجي يعرض امن هذين البلدين والمنطقة للخطر.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :