رمز الخبر: ۲۵۶۸
تأريخ النشر: ۱۶ آذر ۱۳۹۱ - ۱۲:۳۲
المعلم:
أكد وزير الخارجية والمغتربين السوري وليد المعلم الاربعاء أن المجموعات المسلحة لا تشن حربا على الجيش النظامي فقط بل تعمد أيضا إلى تدمير البنية التحتية لاقتصاد البلاد وقتل المدنيين ، مشددا على ان سوريا تدافع عن شعبها ضد هذه الهجمات المسلحة.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد وزير الخارجية والمغتربين السوري وليد المعلم الاربعاء أن المجموعات المسلحة لا تشن حربا على الجيش النظامي فقط بل تعمد أيضا إلى تدمير البنية التحتية لاقتصاد البلاد وقتل المدنيين ، مشددا على ان سوريا تدافع عن شعبها ضد هذه الهجمات المسلحة.

وجاء هذا التصريح خلال لقاء المعلم في دمشق مع فيليبو غراندي المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لاغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين حيث يتم التعاون المشترك بين سوريا والأونروا.

وأوضح المعلم للمفوض العام أن سوريا لن تتأخر في تقديم العون للأونروا ضمن نطاق ولايتها.

و قالت الوكالة 'ان المعلم قدم خلال اللقاء شرحا عن أبعاد المؤامرة التي تتعرض لها سوريا لافتا إلى أن "المجموعات المسلحة لا تشن حربا على الجيش السوري فقط بل إنها تعمد أيضا إلى تدمير البنية التحتية للاقتصاد السوري وترويع المدنيين وقتلهم وارتكاب الجرائم بحقهم ومنها عدوانها أمس الاول الذي أدى إلى استشهاد تسعة طلاب ومعلمة في مدرسة البطيحة الأولى في مخيم الوافدين بريف دمشق بقذائف اطلقها هؤلاء الإرهابيون على مدرستهم وان سوريا تدافع عن شعبها ضد هذه الهجمات الإرهابية المسلحة والمجرمين القادمين من عدة دول".

من جانبه أعرب غراندي عن تقديره للمساعدة التي تقدمها الحكومة السورية للاجئين الفلسطينيين مؤكدا أن الأونروا مستمرة في عملها في سوريا معبرا عن رفضه لمحاولات بعض الأوساط المنخرطة في الأزمة في سوريا اقحام بعض اللاجئين الفلسطينيين فيها مشددا على أن قضيتهم الأساسية هي التمسك بالحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني
الكلمات الرئيسة: فلسطين ، سوريا

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :