رمز الخبر: ۲۵۳۱
تأريخ النشر: ۱۴ آذر ۱۳۹۱ - ۱۸:۵۱
نائب لبناني:
إعتبر النائب في البرلمان اللبناني نعمة الله أبي نصر أنّ المعارضة تشل البلد عبر مقاطعة جلسات مجلس النواب لتؤجل الانتخابات المقبلة لانها وفي مقدمتها فريق 14 آذار بانتظار ما تتمناه في سوريا كي يساعدها على الاستيلاء على السطلة في لبنان.
شبکة بولتن الأخباریة: إعتبر النائب في البرلمان اللبناني نعمة الله أبي نصر أنّ المعارضة تشل البلد عبر مقاطعة جلسات مجلس النواب لتؤجل الانتخابات المقبلة لانها وفي مقدمتها فريق 14 آذار بانتظار ما تتمناه في سوريا كي يساعدها على الاستيلاء على السطلة في لبنان.

وأكد أبي نصر في حوار خاص مع مراسل وكالة فارس في بيروت أنّ "ما تقوم به المعارضة من مقاطعة لجلسات مجلس النواب وكذلك الحوار، يؤدي الى شلل في البلد، ويجب أن لا يستمروا في موقف سلبي".

وتابع عضو كتلة "التغيير والإصلاح": لا يزال فريق الرابع عشر من آذار يتحدث عن الحجة الامنية، وتخوفه من الذهاب الى المجلس النيابي، ولكن يجب أن لا ننسى أنّ الوقت لا يخدم البلد أبداً ولن يؤدي الى إنتاج قانون جديد ومن المحتمل أن تؤجل الإنتخابات النيابية"، معربا عن أمله ان يحضر فريق الرابع عشر من آذار المجلس "لإستكمال النقاش في القوانين الإنتخابية المطروحة ومن بينها قانوني النسبية واللقاء الأرثوذكسي، من أجل قانون يفيد اللبنانيين كافة".

وأضاف ابي نصر: "نبرر ما يقوم به فريق الرابع عشر من آذار، من منطلق أنّ تأجيل الإنتخابات يكون من مصلحتهم وذلك بإنتظار إستحقاق ما في سورية كتمنياتهم سقوط نظام الرئيس بشار الأسد، ويساعدهم ذلك في الإستيلاء على السلطة في لبنان".

ورداً على كلام الكاردينال الماروني بشارة الراعي بدعمه إجراء الإنتخابات النيابية في موعدها، علّق بالقول: "الكاردينال حريص على إجراء الإستحقاق النيابي في موعده. هو أيضاً حريص على إنتاج قانون جديد. وما كلامه عن الذهاب الى الانتخابات بالقانون الحالي سوى دعوة للمعارضة للتوجه الى المجلس النيابي للتباحث في قانون جديد".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :