رمز الخبر: ۲۴۵۵
تأريخ النشر: ۱۱ آذر ۱۳۹۱ - ۱۱:۵۳
أكد مساعد شؤون العمليات لقيادة القوات البحرية في الجيش الايراني الادميرال سيد محمود موسوي، استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية لسد حاجة الدول الصديقة من العوامات القتالية عند تلقيها طلبات بهذا الشأن.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد مساعد شؤون العمليات لقيادة القوات البحرية في الجيش الايراني الادميرال سيد محمود موسوي، استعداد الجمهورية الإسلامية الإيرانية لسد حاجة الدول الصديقة من العوامات القتالية عند تلقيها طلبات بهذا الشأن.

وأشار موسوي في تصريح لوكالة أنباء فارس، الى إزاحة الستار عن احدث انجازات الجيش الايراني خلال اليوم الوطني لسلاح البحر الايراني، واصفاً تلك الانجازات بأنها مجرد جانب صغير من جهود المتخصصين المحليين لرفع قدرات القوة البحرية في الجمهورية الاسلامية الايرانية.

ولفت المسؤول العسكري الايراني الى دخول غواصتين من طراز غدير الى الخدمة مؤخراً، معتبراً هذا الانجاز بانه خير دليل على بذل اهمية بالغة للرقي بقدرات القوة البحرية خاصة فيما يتعلق بالغواصات.

ولدى تطرقه الى تواجد مدمرة جماران في المياه الدولية الحرة وتدشين مدمرة سهند، أكد مساعد شؤون العمليات لقيادة القوات البحرية في الجيش الايراني أن هذا التواجد المقتدر للقوة البحرية الايرانية مؤشر على الاقتدار الذاتي في مجال تصميم وصناعة القطع البحرية القتالية والسطحية في البلاد.

وشدد موسوي على أن الجمهورية الاسلامية الايرانية مستعدة لتزويد الدول الصديقة ودول المنطقة بعوامات قتالية في حال تلقيها طلبات من تلك الدول.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :