رمز الخبر: ۲۴۳۷
تأريخ النشر: ۱۱ آذر ۱۳۹۱ - ۰۹:۰۳
كشفت بيانات جديدة اليوم الجمعة أن البطالة في منطقة اليورو التي تعاني من أزمة ديون ارتفعت من جديد في تشرين أول/ أكتوبر الماضي لتصل الى مستوى قياسي عند 7ر11% بعدما انضم 371 ألف شخص لي طوابير العاطلين عن العمل.
شبکة بولتن الأخباریة: كشفت بيانات جديدة اليوم الجمعة أن البطالة في منطقة اليورو التي تعاني من أزمة ديون ارتفعت من جديد في تشرين أول/ أكتوبر الماضي لتصل الى مستوى قياسي عند 7ر11% بعدما انضم 371 ألف شخص لي طوابير العاطلين عن العمل.

وقال مكتب الاحصاء الأوروبي "يوروستات" ان عدد العاطلين في تكتل العملة الموحدة بلغ ما مجموعه 7ر81 مليون شخص بزيادة قدرها

2ر2 مليون شخص عن الشهر نفسه من العام الماضي.

وجاءت نسبة البطالة 7ر11% للشهر الماضي متفقة وتوقعات المحللين مع اعتقاد الكثير أن الرقم سيرتفع بشكل أكبر في وقت تكافح فيه المنطقة للتصدي لأزمة ديونها.

وضمت طوابير العاطلين 6ر3 مليون شخص ممن تقل أعمارهم عن 52 عاما ليصل معدل البطالة في هذه الفئة العمرية لي 9ر32%. ولا تزال الأرقام هي الأسوأ في اليونان و اسبانيا مع تسجيل كلتاهما معدلات بطالة تتجاوز 55%.

كما سجل البلدان أعلى معدلات بطالة شاملة اذ بلغت 2ر62% في سبانيا الشهر الماضي و4ر52% في اليونان خلال آب/ أغسطس وهو آخر شهر تتوفر عنه بيانات بالبلاد.

في حين كانت أدنى معدلات للبطالة في النمسا بمعدل بلغ 3ر4% ولوكسمبورج بنسبة 1ر5% وألمانيا 4ر5% ثم هولندا بنسبة 5ر5%. وفي الاتحاد الأوروبي الأوسع, ارتفع معدل البطالة الشامل الى 7ر01% في تشرين أول/ أكتوبر بعدما انضم الى طوابير العاطلين 402 آلاف شخص آخرين ليرتفع العدد لي 9ر52 مليون عاطل.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :