رمز الخبر: ۱۶۰۱۴
تأريخ النشر: ۱۳ خرداد ۱۳۹۶ - ۱۱:۰۰
أطلقت شخصيات عامة وعدد من أبرز أحزاب المعارضة المصرية وقوى ثورية وشبابية حملة توقيعات شعبية، للضغط على أعضاء مجلس النواب بعدم القبول باتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية والتي بمقتضاها تنتقل ملكية جزيرتي تيران وصنافير إلى السعودية.
ونشرت الصفحة الرسمية لـ"اللجنة الشعبية للدفاع عن سيناء"، فيديو بمشاركة عدد من المواطنين والسياسيين يحمل رسالة تدعو النواب إلى عدم القبول بالاتفاقية.
على صعيد متصل بدأت الحملة الشعبية للدفاع عن الأرض «مصر مش للبيع» حملة توقيعات لدعوة المواطنين بالدوائر الانتخابية للتوقيع على استمارة تطالب نوابهم بالتصويت بـ "لا" على الإتفاقية .
من جانبه قال محمد أبو الغار الرئيس السابق للحزب الديمقراطي الإجتماعي، إنه علم من بعض نواب قائمة حب مصر بالبرلمان أن الأمن قد اجتمع مع مجموعات من النواب حتى تتم الموافقة على التنازل عن الجزيرتين .
وأضاف أبو الغار عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك  "إنه النظام بالكامل سوف يفقد إلى الأبد شرعيته بما في ذلك البرلمان اسما اسما وسوف تكتب كلها في وثائق التاريخ." وذلك تعليقا على ما نشره من معلومات .
أما النائب المعارض هيثم الحريري فقد أكد في بيان له تلقى موقع العالم نسخة منه " أتعهد وألتزم بشكل قاطع ونهائي التصويت برفض اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية لتضمنها التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير".
الكلمات الرئيسة: وشخصيات ، النواب ، السعودية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :