رمز الخبر: ۱۲۹۶۶
تأريخ النشر: ۲۵ بهمن ۱۳۹۴ - ۰۶:۵۷
أعتبر مساعد وزير الخارجية الايراني في شؤون آسيا واوقيانوسيا، مساعي السعودية لإرسال قوات الى سوريا بأنها أشبه بمزحة، مؤكدا : ان الرياض اصابها الشلل في اليمن.

وخلال زيارته الى انقرة، قال ابراهيم رحيم بور بشأن التطورات في سوريا: يبدو ان الوضع الراهن ليس مطلوبا لا لإيران ولا لتركيا، ومن اجل الخروج من هذا الوضوع لابد للاعبين الرئيسيين ان يبذلوا قدرا اكبر من التعاون وان لا يسمحوا للآخرين بالتدخل.

وقال رحيم بور في ختام محادثاته مع كبار مسؤولي الخارجية التركية: لا ينبغي السماح للسعودية التي اصابها الشلل في اليمن، بأن تستعرض عضلاتها في سوريا. ويبدو ان ما يقال من قبل السعودية، أشبه بمزحة.

ولفت الى انه ينبغي بذل الجهود للحيلولة دون زيادة تعقيد المعادلة وان نبادر نحن الى اتخاذ القرار في المنطقة، واضاف: يبدو ان هذا الامر ممكن، الا انه يعتمد على تغيير البعض لسياساتهم، ومن اجل تحقيق هذا الامر لابد من التخلي عن بعض المطالب. مثلما فعلنا في الشأن النووي.

وأكد ان قابليات وزير الخارجية الايراني، محمد جواد ظريف، في تسوية المشكلات الدولية توضع تحت تصرف الاصدقاء.

وبشأن محادثات جنيف3 وهل سيكون بإمكان الجانبين التعامل بعدها؟، أعلن رحيم بور ان طهران مستعدة لإجراء محادثات مع تركيا من اجل ان تتمكن احزاب المعارضة من المشاركة بشكل اكبر في هذه المفاوضات وايضا المشاركة في مستقبل سوريا، وبالطبع أجرينا محادثات بهذا الشأن.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :