رمز الخبر: ۱۲۹۵۳
تأريخ النشر: ۲۰ بهمن ۱۳۹۴ - ۰۸:۴۸
صرح قائد الثورة الاسلامية بان اوروبا لا تملك ارادة مستقلة عن اميركا، داعيا الاوروبيين الى معالجة نقطة الضعف لديهم هذه، مؤكدا امكانية السيطرة على الارهاب لو تضافرت جهود الجميع في مكافحته جديا.

وخلال استقباله رئيس وزاء اليونان الكسيس تسيبراس في طهران اليوم الاثنين، اشار سماحة آية الله السيد علي الخامنئي الى الماضي الثقافي والحضاري اللامع لايران واليونان، وقال، ان هذه الزيارة يمكنها ان تشكل بداية جيدة لتعزيز التبادل والتعاون بعيد الامد بين البلدين.

واشار قائد الثورة الى تصريحات رئيس وزراء اليونان حول المواقف والمصالح المتضاربة في اوروبا واضاف، ان هذا الانتقاد وارد على اوروبا وهو انها، وعلى النقيض من الماضي، لا تملك ارادة مستقلة عن اميركا حيث ينبغي على الاوروبيين معالجة نقطة الضعف لديهم هذه.

وحول تصريحات تسيبراس بشان القضية السورية قال، ان الارهاب هو بمثابة المرض المعدي والخطير جدا الا انه يكون قابلا للسيطرة لو تضافرت جهود الجميع في مكافحته بصورة جدية ولكن للاسف يقوم البعض بدعم التيارات الارهابية عبر وسيط او بدونه.

واشار سماحته الى النقاط المشتركة وتطابق السياسات بين ايران واليونان، ووصف سياسة رئيس وزراء اليونان وحكومته بانها ذات نهج مستقل، معربا عن امله بتغلب اليونان على مشاكلها الاقتصادية وان تشكل هذه الزيارة ارضية لتعزيز مصالح البلدين.

من جانبه قال رئيس وزراء اليونان في هذا اللقاء الذي حضره ايضا النائب الاول لرئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية اسحاق جهانغيري، ان سماحتكم قائد شعب عظيم ومفعم بالفخر وكان له دور حاسم في التاريخ وفي الدفاع عن اهدافه واستقلاله.

واعتبر الكسيس تسيبراس زيارته الى طهران مؤشرا للارادة السياسية المشتركة لرفع مستوى التعاون في جميع المجالات واضاف، ان هذه الزيارة تشكل منعطفا في العلاقات الثنائية وتخدم مصالح كلا البلدين.

وتابع قائلا، ان اقتصادات الدول الاوروبية اصبحت مرتبطة بعضها ببعض، ومن اجل اصلاح هذا الوضع ينبغي تغيير تركيبة السلطات في الاتحاد الاوروبي.

واشار رئيس وزراء اليونان الى المواقف والمصالح المتضاربة وتعقيدات ومشاكل اوروبا واضاف، ان اقتصادات الدول الاوروبية اصبحت مرتبطة بعضها ببعض وان التغيير فيها صعب جدا ومن اجل اصلاح هذا الوضع ينبغي تغيير تركيبة السلطات في الاتحاد الاوروبي.

وبشان القضية السورية قال، نامل بان نشهد تطورات ايجابية في القضية السورية لان هذه الازمة ذات ابعاد انسانية اذ اضطر مئات الالاف لترك منازلهم بسبب الهجمات الارهابية والهجرة الى الدول الاخرى ومن ضمنها اليونان.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :