رمز الخبر: ۱۲۴۱۳
تأريخ النشر: ۰۹ آبان ۱۳۹۴ - ۰۶:۴۷
رفض المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة استيفان دوغريك، الخميس، تصريحات المندوب السعودي لدى الأمم المتحدة عبدالله المعلمي، بشأن أسفه من إلقاء “بان كي مون” مسؤولية استهداف مستشفى هيدان بمدينة صعدة اليمنية، على قوات التحالف السعودي.

وقال إستيفان دوغريك، في مؤتمر صحفي بمقر الأمم المتحدة في نيويورك أمس الخميس، "نحن لا يوجد لدينا شيء لكي نغيره في بيان الأمين العام (الخاص بمسئولية قوات العدوان السعودي عن استهداف المستشفى)”.

وردًا على أسئلة الصحفيين بشأن تصريحات سفير السعودية أول أمس الأربعاء، وتأكيده أن طائرات التحالف لم تستهدف المستشفى، قال استيفان دوغريك، "لقد كان الأمر واضحًا بالنسبة لأي شخص يريد أن يرى، ولا يوجد لدينا أي شيء لكي نغيره في البيان الذي أصدرناه بهذا الصدد”.

ونفت المملكة السعودية على لسان مندوبها الدائم لدى الأمم المتحدة عبدالله المعلمي، رغم الادلة واعترافات شهود العيان، أن تكون الضربات الجوية للتحالف السعودي، قد أصابت يوم الإثنين الماضي مستشفى في اليمن تديره منظمة "أطباء بلا حدود” في مدينة صعدة الشمالية.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :