رمز الخبر: ۱۲۴۰۴
تأريخ النشر: ۰۶ آبان ۱۳۹۴ - ۱۲:۵۲
اكد المتحدث باسم منظمة الطاقة الذرية الايرانية بهروز كمالوندي بان طهران تعمل بتأن وليس بتسرع في تنفيذ الاتفاق النووي.

وقال كمالوندي في تصريحه لمراسل قناة "آي تي في نيوز" البريطانية، ان الاتفاق بين الطرفين كان افضل خيار وهو حصيلة لعملية مفاوضات مكثفة وطويلة بمشاركة الدول السبع (ايران ومجموعة 5+1) والوكالة الدولية للطاقة الذرية والتي تعود بداياتها الى العام 2003 .

واوضح مساعد رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية والمتحدث باسمها بان ايران قد بدات جمع عدة آلاف من اجهزة الطرد المركزي (الاضافية) واعادة تصميم منشاة اراك للماء الثقيل وتصدير عدة آلاف كيلوغرام من اليورانيوم المخصب، الا انها تقوم بهذه الاجراءات بتأن وليس بتسرع.

وفي الرد على مسالة مقابلة العلماء النوويين الايرانيين من قبل المفتشين الدوليين قال، ان هذا الامر تمت الموافقة عليه تحت ظروف معينة وبدقة خاصة.

واكد بان مقابلة العلماء الايرانيين ليست ممكنة بالذريعة المفبركة المتعلقة بالابعاد العسكرية المحتملة للبرنامج النووي الايراني، لان ذلك يعني اقرار ايران بالاتهامات الواهية الموجهة الى علمائها.

واعتبر الاتفاق النووي نجاحا تاريخيا للطرفين، وهو الامر الذي يثبت بان الاعداء ورغم عدم الثقة العميق والخلاف بينهم فانه بامكانهم معالجة القضايا بالحوار بدلا عن استخدام القوة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :