رمز الخبر: ۱۲۳۶۷
تأريخ النشر: ۰۴ آبان ۱۳۹۴ - ۰۶:۰۵
اعتبرت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الايرانية مرضية افخم، الحكم الصادر بحق المواطن الايراني مظفر خزاعي في اميركا بانه جائر تماما، ومن غير المقبول قيام السلطات الاميركية باعتقال وسجن الرعايا الايرانيين بذرائع واهية.

وقالت افخم في تصريح ادلت به اليوم الاحد، للاسف ان هنالك عددا من الرعايا الايرانيين مسجونون لاسباب غير مبررة وباتهام انتهاك الحظر غير القانوني واللامشروع في اميركا وعدد من الدول الاخرى.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الايرانية انه تم خلال الاعوام الاخيرة اتخاذ اجراءات ومتابعات قانونية وسياسية مستمرة لاثبات براءة هؤلاء والافراج عنهم وان هذه الجهود مازالت مستمرة.

وتابعت افخم قائلة، "ان عددا من الرعايا الايرانيين الذين اعتقلوا خارج اميركا ورغم طلب اميركا وضغوطها على تلك الدول لتسليمهم لها الا انه ثبتت براءتهم وتم الافراج عنهم"، مؤكدة بان متابعات الحكومة الايرانية مستمرة بقوة للافراج عن رعاياها المعتقلين.

واشارت المتحدثة باسم الخارجية الايرانية الى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلنت على الدوام انها تعتبر اعتقال رعاياها لاسباب واهية ومزاعم انتهاك الحظر، بانه امر غير مشروع ومناقض للقوانين الدولية، وهي تؤكد على براءة هؤلاء الافراد وتطلب الافراج عنهم بلا قيد او شرط.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :