رمز الخبر: ۱۲۲۴۳
تأريخ النشر: ۲۰ مهر ۱۳۹۴ - ۰۶:۱۱
اعلن رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي علاء الدين بروجردي ان برنامج العمل المشترك الشامل ملزم للحكومة وقال ان الغرب قد اختبر جيدا ايران حكومة وشعبا ولا يمكنه التلاعب خلال تنفيذ الاتفاق النووي.

وعلق بروجردي خلال كلمته امام الاجتماع المفتوح للبرلمان الايراني اليوم الاحد على مشروع الاجراء المناسب والمتبادل للحكومة الايرانية ازاء الاتفاق النووي بالقول ان هيكلية المجلس الاعلى للامن القومي على صعيد التدوين تقوم دوما على التفاوض وتوجيه الموضوع النووي على اساس العمل وان هذه الهيكلية كانت سائدة دوما خلال مسيرة المفاوضات طيلة السنوات الـ 10 الماضية. 

واضاف ان اللجنة الخاصة بدراسة برنامج العمل المشترك الشامل عملت بشكل واسع على الاتفاق النووي على مدى 40 يوما ليصل العمل الى ما هو عليه اليوم، مشيرا الى ان قائد الثورة الاسلامية اكد دوما ضرورة ان لا يؤدي الاتفاق النووي الى انقسام المجتمع الى قطبين.

وصرح بروجردي في جانب اخر من كلمته بانه وخلافا لبعض التعابير التي اطلقت فان هذا المشروع ليس مشروع نصيحة بل ينص بان الحكومة مكلفة ومن هنا فانه يلزمها  قانونيا .

وافاد بروجردي: لو اراد الاميركان والغربيين التلاعب حين تنفيذ الاتفاق النووي فعليهم ان يعلموا بانهم لا يمكنهم التعاطي بسخرية مع الشعب الايراني فهم قد جربوا جيدا هذا الشعب وهذا النظام على مدى الاعوام الـ36 الماضية واذا ما حاول الغرب ان يتنصل عن التعاون اللازم في هذا المشروع  ولم يلتزم بتعهداته عمليا فان الحكومة الايرانية ملزمة بوقف التعاون وان يعاود فورا تطوير الصناعة النووية ورفع التخصيب الى 190 الف سو (swu) في غضون عامين على الاقل .

وفي الختام قال ان جميع القيود التي قبلناها في وثيقة برنامج العمل المشترك الشامل تقوم على اساس الليونة البطولية ولو تنصل الغرب عن رفع الحظر فاننا سنبادر الى تسريع صناعتنا النووية واتخاذ خطوات واسعة على صعيد البرنامج النووي السلمي.



بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :