رمز الخبر: ۱۲۱۶۶
تأريخ النشر: ۱۳ مهر ۱۳۹۴ - ۰۶:۰۸
أكد رئيس المجلس السياسي لحركة أنصار الله في اليمن صالح الصماد أن الأيام القادمة ستشهد تصعيدا قويا وضربات مؤلمة ضد قوى العدوان على اليمن.

وقال الصماد في بيان له "وعد لشعبنا أن الأيام القادمة ستشهد تصعيداً قوياً وضربات مؤلمة ضد قوى العدوان على اليمن وتشرد بهم من خلفهم من الاميركان والصهاينة فإن دمروا دمرنا وإن قتلوا وفتكوا بشعبنا فالقتل والفتك بهم سيكون أشد وإن حاولوا تدنيس شبراً من أراضينا الطاهرة بأقدام جنودهم ومرتزقته في الداخل فسيطهر شعبنا بأبطاله أضعافها في عمق الأراضي التي دنسها نظام آل سعود".

وأضاف أن بوادر النصر تلوح في الأفق وأن حجم الانتصار هو بحجم المعاناة والتآمر وأن نصراً سيحرزه الشعب اليمني يخزي العدوان ومرتزقته في الداخل ويخزي العالم المتواطئ ويجعل العالم يركع وينحني أمام شعب اليمن.

ونوه الصماد الى "ان قوى العدوان على اليمن اتجهت لفتح جبهات جديدة في باب المندب بهدف استجلاب من لم يستجلبهم من القوى الدولية لإكمال مخططاته الإجرامية ضد اليمن".

ودعا الصماد الشعب اليمني ان يكون على أهبة الاستعداد والوعي والجهوزية لإكمال مشوار الصمود والتحدي والثبات.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :