رمز الخبر: ۱۲۱۵۸
تأريخ النشر: ۱۲ مهر ۱۳۹۴ - ۱۳:۰۷
خلال لقائه رئيس البرلمان الكرواتي
وصف الرئيس الايراني حسن روحاني خلال لقائه رئيس البرلمان الكرواتي يوسيب ليكو اليوم الاحد، العلاقات بين البلدين بالودية والوطيدة، معتبرا الاجواء الجديدة المتاحة اثر الاتفاق النووي تمهد الظروف لتطوير العلاقات الاقتصادية.

وقال روحاني انه يمكن الارتقاء بالعلاقات والتعاون بين طهران وزغرب في ظل التحرك المناسب بين البلدين خلال الاشهر القادمة ليصبح البلدان همزة وصل بين منطقتي الشرق الاوسط والبلقان .

وأضاف روحاني ان ايران وكرواتيا تتمتعان فضلا عن العلاقات الاقتصادية، بطاقات مناسبة في المجالات العلمية والبحثية والتقنية، والتي يمكن تنمية التعاون بينهما في اطار مصالح الشعبين.

وأكد الرئيس الايراني ان تداعيات العنف والارهاب بدأ بالسريان كالوباء في اوروبا، لذا يتعين علي الجميع الشعور بالخطر من تنامي العنف والارهاب.

وأشار روحاني الى ان ايران مستعدة للتعاون مع جميع الدول بما فيها الاتحاد الاوروبي لمكافحة الارهاب.

بدوره عبر رئيس البرلمان الكرواتي عن تعاطفه بمناسبة ضحايا كارثة منى، واصفا المحادثات التي اجراها مع المسؤولين الايرانيين بالمفيدة والبناءة.

وقال ليكو ان ايران وكرواتيا تمتلكان طاقات واسعة لتطوير حجم التعاون سيما في المجالات الاقتصادية وتعتقد ان هذا التعاون سيتعزز أكثر في المستقبل.

وصرح رئيس البرلمان الكرواتي انه رغم ان كرواتيا جزء من الاتحاد الاوروبي الا انها تتابع علاقاتها مع اصدقائها بعيدا عن اطار الاتحاد الاوروبي وانها لاتتجاهل ابدا مثل هذه العلاقات.

وأضاف ليكو، ان كرواتيا تعتقد ان ايران من الدول القوية والتي تتمتع باقتصاد كبير ليس فقط علي مستوي المنطقة بل العالم ايضا، وزغرب عازمة على تطوير علاقاتها اكثر فاكثر مع طهران لخدمة السلام والاستقرار في المنطقة والعالم.

وأكد رئيس البرلمان الكرواتي على الدور الهام والحيوي لايران في تسوية الصراعات الاقليمية  لا سيما في العراق وسوريا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :