رمز الخبر: ۱۲۱۳۱
تأريخ النشر: ۰۹ مهر ۱۳۹۴ - ۰۶:۱۴
اكد وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، خلال استقباله نظيرته الكرواتية فيسنا بوسيتش في نيويورك امس الثلاثاء ، ان انهاء القتال والتوصل لحل عادل يفضي الى سلام دائم في سوريا رهن بتشكيل حكومة انتقالية تضم جميع الاطراف المعنية.

واشار ظريف ، خلال محادثاته مع بوسيتش على هامش حضوره في اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك ، الى الحل السياسي الذي قدمته الجمهورية الاسلامية الايرانية لايجاد حل للازمة السورية مؤكدا على ضرورة الابتعاد عن وضع شروط مسبقة غير عقلانية مايؤدي الى اطالة أمد الازمة في هذا البلد.

من جهتها هنأت بوسيتش نظيرها الايراني بالتوصل الى الاتفاق النووي ، واشارت في ذات الوقت الى ازمة اللاجئين السوريين وتأثيراتها على البلدان الاوروبية ومنها كرواتيا ، معتبرة ان هذه الظاهرة من شأنها ان تترك تأثيرات ضرورية على جدية البلدان الاوروبية لايجاد حل للازمة السورية عبر السبل السياسية والسلمية.

واكد الجانبان خلال اللقاء على استمرار الحوار للارتقاء بالعلاقات الثنائية على مختلف الصعد الاقتصادية والثقافية والقطاع السياحي وصناعة الادوية والنقل والمواصلات وتعزيز العلاقات البرلمانية وتبادل الدعم في المنظمات والاوساط الدولية.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :