رمز الخبر: ۱۲۱۰۳
تأريخ النشر: ۰۶ مهر ۱۳۹۴ - ۱۳:۰۳
دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، السلطات السعودية إلى وقف إطلاق النار في اليمن، مستثنيا الحل العسكري لإنهاء الصراع، خلال لقائه وزير الخارجية السعودي عادل الجبير بنيويورك.

وجاء في بيان أصدره المتحدث باسم الأمين العام، أن بان كي مون دعا السعودية أثناء لقائه عادل الجبير إلى وقف القتال في اليمن وزيادة المساعدات الإنسانية للمدنيين، وكان بان كي مون قد حذر سابقا من تداعيات استمرار الحرب في اليمن.

كما عبّر بان كي مون عن ضرورة التوصل إلى تسوية سياسية وحل كافة الخلافات سلميا من خلال الحوار والمفاوضات الشاملة.

من جهته انتقد وزير الخارجية اليمني رياض ياسين، إخفاق دول مجلس الأمن الدولي في الضغط على حركة انصار الله للاعتراف بالقرار 2216 مشيرا إلى ضغوط تمارس على الحكومة اليمنية من جانب جهات لم يسمها للرضوخ للأمر الواقع والتفاوض مع الحوثيين في محادثات مباشرة.

وجدد ياسين تأكيده على أهمية جهود المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد رافضا نعتها بالفاشلة، ومضيفا أنه إذا استمر المعني بمطالبته حكومة منصور هادي بالجلوس على مائدة الحوار بصورة مباشرة مع الحوثي دون إعلان التزام واضح وصريح وموثق من الحوثيين بتنفيذ القرار 2217، فإن ذلك لن يؤدي إلا للإخفاق.

وحول الدور الإيراني في حل الأزمة اليمنية قال ياسين إن الحكومة منفتحة للحوار مع إيران لحل أزمة اليمن في إطار تنفيذ القرار 2216 وبشرط أن تجلس إيران مع ما وصفها بالحكومة "الشرعية" لليمن و"تطرح مطالبها بشكل مباشر" بحسب زعمه.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :