رمز الخبر: ۱۲۰۷۰
تأريخ النشر: ۰۲ مهر ۱۳۹۴ - ۱۵:۵۵
حمل مساعد وزير الخارجية الايراني حسين امير عبداللهيان الحكومة السعودية مسؤولية وفاة وإصابة أكثر من 700 حاج في منى، مؤكدا ضرورة اتخاذ اجراءات مؤثرة لادارة الازمة القائمة وضمان الامن الكامل للحجاج.

واعلن عبداللهيان ان الخارجية الايرانية ستستدعي المسؤول في السفارة السعودية في طهران لابلاغه احتجاج ايران الشديد وتقديم التوضيحات اللازمة عن اسباب الحادث.

وشدد عبداللهيان على ان عدم كفاءة المسؤولين السعوديين المعنيين بتوفير الامن للحجاج لايمكن السكوت عليه.

واشار عبداللهيان الى تشكيل لجنة خاصة في الخارجية الايرانية لمتابعة وضع الحجاج الايرانيين جراء حادثة منى.

واوضح في تصريح للتلفزيون الايراني ان السفارة والقنصلية الايرانية ومنظمة الحج والزيارة وجميع الاجهزة الايرانية المعنية في مكة المكرمة تتابع باشراف مباشر من قبل ممثل الولي الفقية ورئيس بعثة الحج الايرانية وضع الحجاج الايرانيين المصابين.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :