رمز الخبر: ۱۲۰۶۵
تأريخ النشر: ۰۱ مهر ۱۳۹۴ - ۱۳:۰۸
دعت جبهة إنقاذ الأنبار ،الحكومة العراقية ،إلى اعتبارها البديل الشرعي الممثل لجمهور السنة في العراق بدلا عن تحالف القوى العراقية الذي فشل برأيها في تمثيل أهلهم في المحافظات التي سيطر عليها تنظيم داعش الإرهابي.

وقال رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر إنقاذ الأنبار التي أعلن عن تأسيسها قبل أيام عدنان الغنام في حديث لمراسل وكالة أنباء فارس ،إن "رئيس الوزراء حيدر العبادي يحمل اليوم تفويض المرجعية وتفويض الحكومة ومجلس النواب وتفويض الشعب وهو اليوم يحمل كل السلطات والتشريعات بذاته ويجب عليه أن ينظر بعين الواقع والحقيقة لمن هو ممثل هذه المحافظات التي هجر ونزح أهلها هل هو تحالف القوى الذي يقضي أيامه خارج العراق أم من هو في داخل العراق ويعيش معاناة شعبه".

وأضاف ،إن "على رئيس الوزراء أن يتعامل مع جبهة الإنقاذ باعتبارها الممثل الحقيقي والشرعي وإعداد تشكيلة حكومة وزارية على قدر المقام على أساس الكفاءات لا على أساس المحاصصة".

ويرى الغنام ،أنه "لا بد من تقديم الأكفأ نظرا للأزمات الاقتصادية والمالية في العراق ولا بد من حلول حقيقية ولا بد من إعداد رجال لهذه المهمة".

ويدعو الغنام الى ،أن "تحل مجالس المحافظات ويقال المحافظون في المحافظات المحتلة لوضع محافظين على قدر مسؤولية التحرير وأن تكون كل منطقة دائرة وان تكون كل دائرة مرتبطة بمحافظها وأن يتم التخلص من هذه المجالس التي تأخذ الأموال دون وجه حق وصرفها بعيدا عن معاناة أهلها".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :