رمز الخبر: ۱۲۰۰۳
تأريخ النشر: ۲۸ شهريور ۱۳۹۴ - ۰۶:۰۷
قال كبير مستشاري قائد الثورة الاسلامية اللواء يحيى رحيم صفوي، ان القوات المسلحة الايرانية قد اعدت نفسها وخططها ومعداتها للرد على التهديدات المحتلمة التي تتجاوز الحدود البرية والجوية والبحرية لايران.

ولفت في كلمة قبل صلاة الجمعة اليوم في طهران، الى طلب الحكومة العراقية من ايران المساعدة في مكافحة  تنظيم داعش الارهابي وقال: ان ايران وبطلب من الحكومة العراقية لديها اكبر حصة في مكافحة داعش في العراق وان التحالف الامريكي ليس فقط لم يقدم مساعدة بل في بعض الاماكن دعم داعش وسائر الارهابيين.

واشار اللواء صفوي الى دور السعودية في دعمها المالي لنظام حزب البعث العراقي البائد وقال ان المملكة السعودية التي قدمت المليارات من الدولارات كدعم لصدام حاليا منهمكة في حرب بربرية وظالمة بالوكالة على الشعب اليمني بدعم اميركي وصهيوني ستكون نهايتها  الفشل و المذلة للسعوديين.

وفيما يتعلق بالموضوع السوري اشار الى قيام اميركا والكيان الصهيوني وبعض الدول العربية بارسال الالاف من الارهابيين المرتزقة الى سوريا خلال السنوات ال5 الماضية لاسقاط الحكومة السورية والتي تعد محور المقاومة امام الصهاينة مبينا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية وروسيا وحزب الله لبنان تدعم سياسيا سوريا حكومة وشعبا وتقدم الاستشارات العسكرية لمحور المقاومة.

ولفت اللواء صفوي الى انجازات الحرب المفروضة على ايران (1980- 1988 ) مبينا ان تشكيل المقاومة الاسلامية في لبنان تعد من انجازات فترة الدفاع المقدس.

ولفت الى ان الكيان الصهيوني يتجه صوب الاضمحلال ونظرا لتصريح الامام الخامنئي الحكيم فان هذا الكيان لن يكون له وجود بعد  25 عاما المقبلة.

واشار الى انهيار قوة اميركا على الصعيدين العالمي والاقليمي وقال: ان الامريكيين ليسوا قوة عظمى في العالم وان النظام العالمي الجديد الذي كانت اميركا تسعى ورائه في القرن ال21 قد تحول الى الفوضى العالمية الجديدة سيما في منطقة غرب اسيا.

وحمل اللواء صفوي سياسات اميركا الخاطئة مسؤولية انعدام الامن والفوضى والازمات في باكستان وافغانستان و الدول العربية في المنطقة مبينا ان اميركا قامت ببيع اكثر من 100 مليار دولار من الاسلحة الى دول الخليج الفارسي خلال الاعوام العشرة الماضية.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :