رمز الخبر: ۱۱۴۳۷
تأريخ النشر: ۰۹ مرداد ۱۳۹۴ - ۱۸:۴۵
استشهد طفل فلسطيني فجر الجمعة ، بعد إصابته و3 من أفراد عائلته بحروق إثر هجوم شنه مستوطنون متطرفون بزجاجات حارقة على منزلهم في نابلس.
ونقلت وكالة "معا" الفلسطينية عن مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية، غسان دغلس، قوله إن الطفل علي سعد دوابشة البالغ من العمر عام ونصف، استشهد نتيجة إصابته بجروح خطيرة بعد هجوم شنه عدد من المستوطنين على منزل عائلته، بالزجاجات الحارقة، ومواد سريعة الاشتعال في قرية دوما جنوب نابلس.

وأوضح دغلس أنه أصيب في الحادث والد الطفل، سعد دوابشة، ووالدته رهام، وشقيقه أحمد (4 سنوات) بحروق من الدرجة الثالثة، وتم نقلهم إلى مستشفيات مدينة نابلس للعلاج.

وأكد دغلس أن مستوطني من مستوطنات "يحي، ويش كودش " هاجموا منزلي المواطنين سعد ومأمون دوابشة، اللذين يقعان على بعد أمتار من مدخل القرية بالزجاجات الحارقة ومواد سريعة الاشتعال.

وأضاف أن المهاجمين خطوا شعارات عنصرية باللغة العبرية مثل "يحي الانتقام " وانتقام المسيح".


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :