رمز الخبر: ۱۱۴۰۱
تأريخ النشر: ۰۶ مرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۱۳
اعلن هادي العامري احد ابرز قادة الحشد الشعبي في العراق الاثنين انه لا يوجد دليل على ان تركيا غيرت موقفها من تنظيم "داعش" الوهابي الارهابي.
وصرح العامري "تركيا لم تغير من موقفها، وقامت بعمليات ضرب لحزب العمال الكردستاني الذي يمثل مع اكراد سوريا رأس الحرب ضد داعش في سوريا".


هادي العامري

وقال مسؤول اميركي بارز الاثنين ان واشنطن وانقرة اتفقتا على العمل معا لتأمين منطقة خالية من تنظيم "داعش" على طول الحدود بين تركيا وشمال سوريا (حسب قوله).

وقال العامري الذي تشكل قوات الحشد الشعبي التي يقودها عنصرا مهما في الحرب ضد التنظيم المتطرف في العراق، ان الغارات ضد حزب العمال الكردستاني في العراق تظهر ان انقرة لم تغير موقفها.

واكد ان "تركيا لا زالت تدعم داعش الى هذه اللحظة"، مضيفا "اعتقد ان ما قامت به تركيا هو لدعم داعش وليس كما يتصور البعض".

وتابع ان "ما قام به الاتراك في العراق وسوريا هو ضرب لحزب العمال الكردستاني ولم يكن (يتوافر) لدينا دليل على ضرب داعش حتى هذه اللحظة".

واشار الى ان الاتراك "منزعجون ليس لوجود داعش على حدودهم (انما) لان الاكراد السوريين صاروا قريبين من الحدود التركية". وشدد على ان القول ان تركيا غيرت موقفها "اكاذيب ولعبة".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :