رمز الخبر: ۱۱۳۹۸
تأريخ النشر: ۰۶ مرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۱۰
دعا الرئيس العراقي فؤاد معصوم الى ارساء علاقات تفاهم شامل وتعاون استراتيجي بين دول المنطقة كافة مشددا على امكانية قيام تفاهم رباعي متين بين العراق وايران وتركيا ومجلس التعاون لخدمة شعوب المنطقة.

و هنأ معصوم خلال استقباله الاثنين وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف حكومة والشعب الايراني على توقيع الاتفاق النووي بين ايران ودول 5+1، مشيدا بمهنية ومثابرة الدبلوماسية الإيرانية في هذا المجال.

وأوضح  ان دول المنطقة بحاجة الى علاقات جيدة ومتطورة في ما بينها وان قيام التفاهم الاستراتيجي المذكور سيضمن حماية مصالح شعوب المنطقة كافة ولن يكون ضد احد معتبرا ان نجاح هذا التفاهم الرباعي سيساعد في بناء علاقات جيدة بين دول المنطقة ويعجل في دحر الارهاب والطائفية ومنع تحولهما الى خطر دائم ويساعد نجاحه في سحب البساط من تحت اقدام العاملين على تغذية الارهاب الذي هو افراز لنزعات التعصب والطائفية.

وعلى صعيد العلاقات الثنائية دعا الرئيس معصوم الى تطويرها وتوسيع مجالات التعاون بين البلدين الصديقين لا سيما مسألة مكافحة التلوث البيئي وتنظيف شط العرب من الغوارق وتسهيل الملاحة فيه، محملاً وزير الخارجية تحياته وتقديره الى الرئيس الايراني حسن روحاني لدوره في تعميق علاقات الصداقة والتعاون مع العراق.

من جانبه اعرب وزير الخارجية الايراني عن شكره للرئيس معصوم، مؤكدا على ضرورة فتح صفحة جديدة في العلاقات بين دول المنطقة بعد الاتفاقية في اشارة الى هدف جولته الاقليمية في عدد من دول الخليج الفارسي مشيرا الى ان زيارة العراق تمثل حلقة متميزة فيها وان لدى طهران رؤية جديدة تقوم على دعم الخطوات الدولية الداعية الى دعم الاستقرار ونبذ التطرف ومكافحة الارهاب في المنطقة مشددا على استمرار دعم ايران للعراق في حربه على الارهاب والتطرف ونبذ الطائفية.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :