رمز الخبر: ۱۱۳۶۶
تأريخ النشر: ۰۳ مرداد ۱۳۹۴ - ۱۴:۰۲
قالت وكالة تونس الرسمية للأنباء يوم الجمعة إن تونس أعادت علاقاتها الدبلوماسية مع سوريا وعينت ابراهيم الفواري قنصلا عاما في العاصمة دمشق بعد ثلاث سنوات من قطعها.
ونقلت وكالة الانباء الرسمية عن مصدر وصفته بأنه موثوق ومطلع من وزارة الشؤون الخارجية قوله إن السلطات في البلاد"عينت ابراهيم الفواري قنصلا عاما لتونس في العاصمة السورية دمشق".

وأضاف المصدر أن "العلاقات الدبلوماسية مع دمشق قد "استؤنفت" وأن فريقا دبلوماسيا تونسيا يعمل بالعاصمة السورية منذ أشهر".

كانت تونس أول بلد قطع علاقاته الدبلوماسية مع سوريا في بداية 2012 .

وتونس تعد من أكثر البلدان التي يسافر منها متطرفون للقتال إلى جانب الجماعات الارهابية في سوريا والعراق. ويقول مسؤولون إن حوالي ثلاثة آلاف تونسي يقاتلون مع الجماعات الارهابية في سوريا.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :