رمز الخبر: ۱۱۲۳۵
تأريخ النشر: ۲۱ تير ۱۳۹۴ - ۱۹:۱۶
اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي ان المفاوضات التقنية انتهت ونراجع النصوص للتأكد من مطابقتها للمفاوضات الشفهية.

وقال علي أكبر صالحي في تصريح لفضائية الميادين انه سيتم تشكيل فريق دولي بإدارة الصين تستطيع أي دولة الانضمام إليه لإعادة تصميم مفاعل آراك.

واضاف صالحي ان إيران قبلت ببعض القيود لكن هذا لن يؤثر على سير برنامج إيران النووي السلمي بل سيتطور حتى بشكل أسرع.

وتابع ان أحد أهداف المفاوضات النووية والتوصل إلى اتفاق هو السير قدماً في المجالات الصناعية والتجارية.

واوضح انه  تمت تهيئة الأرضية من خلال المفاوضات لنقل تجارب الآخرين إلينا خاصة في المجالات التجارية للصناعة النووية.

وافاد صالحي بانه تم أخذ موضوعات محطات الطاقة وإنتاج الوقود بعين الاعتبار في الاتفاق النووي.

وقال علي أكبر صالحي اننا ننوي بيع بعض المنتجات الاستراتيجية كاليورانيوم المخصب والماء الثقيل.

واضاف بان إيران ستدخل نادي الدول التي تستفيد من التكنولوجيا النووية تجارياً.

وتابع انه تم التوافق في المفاوضات النووية على خطوات مهمة في مجال الاختبارات الإشعاعية "PIE".

وافاد بان إيران ستكون قادرة من خلال الفريق التقني على استخدام وقود نووي آمن بكل جوانبه.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :