رمز الخبر: ۱۱۲۲۴
تأريخ النشر: ۲۰ تير ۱۳۹۴ - ۱۹:۴۷
اعلن قائد حرس الحدود الايراني العميد قاسم رضائي عن اعتقال عناصر خلية ارهابية كانت تعتزم التسلل الى البلاد عبر حدود منطقة ميرجاوة جنوب شرق البلاد والقيام باعمال تخريب وتفجير في عدة محافظات.

وقال العميد رضائي في تصريح للصحفيين اليوم السبت في مدينة زاهدان، ان قوات حرس الحدود تمكنت الليلة الماضية من اعتقال عناصر خلية ارهابية كانت تعتزم الدخول الى محافظة سيستان وبلوجستان للقيام باعمال تخريب واخلال بالامن فيها.

واضاف قائد حرس الحدود الايراني، ان هذه الخلية كانت تعتزم التسلل الى البلاد عبر حدود ميرجاوة (التابعة لمحافظة سيستان وبلوجستان) ومن ثم القيام باعمال تخريب وتفجير في محافظتي سيستان وبلوجستان وكرمان والمحافظات المجاورة لهما.

وتابع هذا المسؤول العسكري، انه تم ضبط كميات من الاسلحة والعتاد وصواعق التفجير، الصوتية والضوئية والموقوتة، و 3 بنادق وكمية من المخدرات.

وحول العملية التي جرت اوضح انه في ضوء الجهود الاستخبارية لحرس الحدود فقد تمت محاصرة المنطقة بصورة كاملة وبدأ الاشتباك في الساعة الواحدة بعد منتصف الليل واستمر ساعتين، حيث تم على اثرها اعتقال عنصرين واخر اصيب خلال الاشتباك.

وقال العميد رضائي، انه وفقا لاعترافاتهم فقد كلفوا من قبل الاستكبار لزعزعة الامن في محافظتي سيستان وبلوجستان وكرمان والمحافظات المجاورة لهما عبر القيام باعمال تخريب.

واضاف، ان الملازم ثاني منصور توحيدي استشهد خلال الاشتباك مع هذه الخلية الارهابية.

** كشفنا عن 70 عصابة شريرة في باكستان

وصرح قائد حرس الحدود الايراني باننا كشفنا عن اكثر من 70 عصابة شريرة في باكستان وحتى اننا اطلعنا الجانب الباكستاني على اماكن تواجد هذه العصابات ونتوقع من باكستان اداء حق الجيرة وان تبذل التعاون اللازم في هذا المجال.

وتابع هذا المسؤول العسكري، ان الاستكبار هو المسؤول عن اي اضطراب للامن في البلاد ودول المنطقة، لانهم يريدون توفير الامن للكيان الصهيوني.

واوضح باننا عقدنا اجتماعات واتفاقات جيدة مع افغانستان ومع باكستان ايضا ولكن هنالك عمل ينبغي ان ينجز اذ انه على باكستان تقوية السيطرة على حدودها وان تطهر ارضها من وجود الجماعات الارهابية وان لا تسمح للعناصر الشريرة بمزاولة انشطتها بسهولة.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :