رمز الخبر: ۱۱۱۵۷
تأريخ النشر: ۱۴ تير ۱۳۹۴ - ۱۸:۵۱
أكد الامين العام لجمعية الدفاع عن الشعب الفلسطيني مجتبى رحمان دوست ان فلسطين هي اليوم رمز المظلومية والمقاومة في المنطقة مضيفا بأن ظهور تنظيم داعش جعل حدود الكيان الصهيوني أكثر أمنا .

واشار رحمان دوست في تصريح لوكالة مهر للانباء الى قرب حلول ذكرى يوم القدس العالمي في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك وقال : ان ذروة المظلومية هي طرد شعب من ارضه وبيته واذا كان يمكن التشكيك في مظلومية ومقاومة بعض الشعوب لكن القضية الفلسطينية هي من المحكمات التي لايمكن التشكيك بها ابدا .

رحمانىدوست

واضاف رحمان دوست: ان الشعب الذي يدافع عن حقوق الشعب الفلسطيني سيكون تلقائيا مدافعا عن حقوق الشعوب في العراق وسوريا واليمن والاردن ولبنان.

كما اشار الى العلاقة الموجودة بين التطورات التي شهدتها المنطقة في السنوات الاخيرة وخاصة ظهور الجماعات التكفيرية والقضية الفلسطينية وقال : هناك علاقة مباشرة بين ظهور الجماعات التكفيرية والقضية الفلسطينية لأن الفتنن الأخيرة قد افتعلت من أجل مساعدة الصهاينة/انتهى/.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :