رمز الخبر: ۱۱۱۴۱
تأريخ النشر: ۱۳ تير ۱۳۹۴ - ۰۷:۴۹
قررت امرأة محجبة مقاضاة شرطة مدينة ديربورن في الولايات المتحدة كونها أجبرت على خلع حجابها الإسلامي، بعد توقيفها بسبب مخالفة ركن سيارتها في مكان ممنوع الوقوف فيه .

ورُفعت الدعوى الرسمية يوم الثلاثاء 30 يونيو/حزيران من قبل لجنة مكافحة التمييز الأمريكية العربية (ADC) ضد مدينة ديربورن، وهي بلدة تقع إلى الجنوب من ديترويت. ونصت الدعوى على أن شرطة المدينة أجبرت السيدة "مها "على خلع حجابها، من أجل تصويرها حاسرة الرأس، بعد توقيفها بسبب مخالفة وقوف سيارتها في المكان الممنوع.

وقالت الدعوى إنه في البداية رفضت السيدة مها خلع الحجاب، موضحة أن ذلك ينتهك معتقداتها الدينية، إلا أن الضباط قالوا لها أن "خلع حجابها سيتم كرها رغم إرادتها"، بعدها بدأت السيدة في البكاء، وأكد ابنها أن معتقدات والدته الدينية تمنعها من خلع الحجاب أمام الغرباء، إلا أنها في النهاية وتحت إجبار الشرطة اضطرت إلى خلع الحجاب "مُكرهة".

ولا تعد هذه هي الدعوى القضائية الأولى ضد شرطة ديربورن من النساء المسلمات، فقد رفعت ضدها من قبل العديد من الدعاوى القضائية "بانتهاك حقوق النساء المسلمات المحجبات".

ولم تصدر إدارة مدينة ديربورن أي تعليق على الدعوى، كما لم توضح موقفها من طريقة تعامل قوات الشرطة التابعة للمدينة مع النساء المسلمات.


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :