رمز الخبر: ۱۰۸۵۲
تأريخ النشر: ۱۵ خرداد ۱۳۹۴ - ۱۰:۳۱
قرر المحامي العام لنيابات بني سويف (جنوب مصر) المستشار تامر الخطيب إحالة أوراق 216 من مؤيدي الرئيس السابق محمد مرسي بمدن الواسطى، وسمسطا، وإهناسيا إلى القضاء العسكري.
وجهت النيابة إلى المحالين تهمة تخريب المنشآت الحكومية خلال أحداث العنف التي شهدتها المحافظة عقب فض اعتصامي رابعه والنهضة في أغسطس/آب 2013 ليرتفع عدد المحالين ببني سويف إلى 474 شخصًا مدنيًا للقضاء العسكري عقب قرار إحالة مماثل لمعارضين بمركزي بني سويف وناصر شمال المحافظة.
وقال مصدر قضائي إنه "تم إحالة 216 من أنصار وقيادات جماعة الإخوان بتهم حرق أقسام الشرطة والمنشئات الحكومية والشروع في قتل أمين شرطة في أعقاب فض اعتصامي رابعه العدوية والنهضة منتصف أغسطس/آب 2013″.
وأحال المحامي العام في 24 مايو/أيار الماضي إحالة أوراق 258 من معارضي السلطة، بينهم محبوسون ومخلٍ سبيلهم ومتواجدون خارج البلاد، إلى القضاء العسكري بمحكمة غرب القاهرة في القضية رقم 4570 لسنة 2013 إداري بني سويف، التي تم قيدها برقم 96 لسنة 2015 جنايات عسكرية.
وشهدت محكمة غرب القاهرة الاثنين الماضي ثاني جلسات محاكمة المعارضين والتي انعقدت بالمحكمة العسكرية بالهايكستب غرب القاهرة.
وفي خطوة لاقت تأييد البعض ومعارضة البعض الآخر، أطاح قادة الجيش، يوم 3 يوليو/ تموز 2013، بمحمد مرسي أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيًا بعد نحو عام قضاه في الرئاسة، وهو ما يعتبره جزء من المصريين "انقلابًا عسكريًا”، ويراه آخرون "ثورة” استجاب لها وزير الدفاع آنذاك المشير عبد الفتاح السيسي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :