رمز الخبر: ۱۰۷۵۲
تأريخ النشر: ۰۶ خرداد ۱۳۹۴ - ۰۶:۵۱
تحدث قائد سلاح البحر لقوات حرس الثورة الاسلامية الاميرال علي فدوي اليوم الثلاثاء ، للصحفيين علي هامش مشاركته في الملتقي الوطني الرابع للزوارق السريعة الذي عقد في طهران و أكد أن الصواريخ الايرانية بعيدة المدى وساحل - بحر ، التي تمتلكها قوات الحرس الثوري بامكانها ان تطال كافة مناطق الخليج الفارسي ومضيق هرمز وبحر عمان وانتهاء بشمال المحيط الهندي ، كما اكد ان زوارقنا السريعة تحولت الي كابوس للاسطول الامريكي ، و هو ما اعترف به الامريكان انفسهم .

وافاد القسم الدفاعی رلوکالة تسنیم الدولیة للانباء بأن قائد سلاح البحر للحرس الثوری ، صرح بان الامریکیین اعترفوا بان الزوارق السریعة للحرس الثوری الایرانی ، بمثابة کابوس لحاملات الطائرات الامریکیة فی منطقة الخلیج الفارسی ومضیق هرمز ، و هم عاجزون عن مواجهة هذه الزوارق فائقة السرعة . واضاف الادمیرال فدوی ان کبار المسؤولین الامنیین و العسکریین فی امریکا أعلنوا فی العدید من المناسبات الخاصة و العامة بانهم ینفقون 13 ملیار دولار لبناء حاملة طائرات واحدة ، فی حین ان هذه الاساطیل العظیمة و المتطورة فی معرض خطر امام الزوارق السریعة لقوات حرس الثورة الاسلامیة لکونها قادرة علی اغراق هذه القطع البحریة بسهولة.

و اضاف الامیرال فدوی ان قوات حرس الثورة الاسلامیة ستستلم فی العام الایرانی الجاری الذی یعتبر العام الأخیر للخطة الخمسیة للتنمیة ، زوارق قاذفة للصواریخ تبلغ سرعتها 80 عقدة بحریة بعدما کانت تملک زوارق تبلغ سرعتها 60 عقدة بحریة .

ولدی اجابته علی سؤال حول التهدیدات التی تطلقها القوی الاجنبیة فی الخلیج الفارسی قال هذا المسؤول العسکری "ان الخلیج الفارسی ومضیق هرمز والحدود المائیة التابعة لایران الاسلامیة تعتبر أکثر المناطق الجغرافیة أمنا رغم وجود مختلف القطع البحریة للقوی الاجنبیة بمافیها أمریکا حیث أن ایران وفرت الامن لدول المنطقة ".

وأشار قائد سلاح البحر فی قوات حرس الثورة الاسلامیة الی وجود 40 قطعة بحریة قتالیة فی المنطقة تخضع لمراقبة الاسطول الامریکی الخامس ، مؤکدا أن السیادة التی بسطتها ایران الاسلامیة فی الخلیج الفارسی ومضیق هرمز تعتبر سیادة کاملة ولن توجد أیة قوة فی العالم تفرض علیها سیادتها.

ولدی اجابته علی سؤال أحد الصحفیین بوجود مواجهات بین ایران الاسلامیة والدول الاخری فی المنطقة قال "ان وجود جدال فی هذه المنطقة الحساسة للغایة یومیا أمر طبیعی .. الا ان الأمر المهم هو استسلام الطرف الآخر لمطالیبنا حیث أنه جاء الی المنطقة من مسافة تبعد آلاف الکیلومترات وترید تحقیق أهدافها اللامشروعة ".


بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :