رمز الخبر: ۱۰۷۳۶
تأريخ النشر: ۰۴ خرداد ۱۳۹۴ - ۱۷:۱۱
قدم المرجع الديني سماحة اية الله العظمى السيد علي السيستاني ، التعازي لأهالي محافظة القطيف في المملكة السعودية ، بمناسبة استشهاد مجموعة من المصلين في مسجد الامام علي ابن ابي طالب عليه السلام ، اثر اعتداء ارهابي - تكفيري آثم عقب مراسم صلاة الجمعة نفذه انتحاري في بلدة القديح .

وذکر المرجع السیستانی، فی تعزیة بعثها لأهالی القطیف ونشرت على موقعه الالکترونی الرسمی : "اعزتنا اهالی القطیف الکرام السلام علیکم ورحمة الله وبرکاته، وبعد: فقد تلقینا ببالغ الاسى والاسف نبأ الاعتداء الاثم على اخواننا المصلین فی مسجد الامام علی (علیه السلام) ببلدة القدیح ، الذی اودى فیه جمع وجرح اخرون اریقت دماؤهم الزکیة ثمنا لولائهم واتباعهم لائمة اهل البیت علیهم الصلاة والسلام" .

واضاف سماحته "اننا اذ نعزیکم ونواسیکم فی هذا المصاب الجلل ولاسیما من فجعوا بفقدان احبتهم نسال الله العلی القدیر الذی ختم لهؤلاء الاحبة بالحسنى فعرج بأرواحهم الطاهرة فی حال الصلاة وفی یوم شریف وهو ولادة الامام الحسین علیه السلام ان یحشرهم مع مولود هذا الیوم وان یلهم ذویهم الصبر والسلوان ویمن على الجرحى والمصابین بالشفاء العاجل والعافیة التامة انه سمیع مجیب ولاحول ولا قوة الا بالله العلی العظیم" .

وکان انتحاری ارهابی قد فجر نفسه بحزام ناسف فی مسجد الإمام علی (علیه السلام) ببلدة القدیح بالقطیف شرقی السعودیة، ما أدى الى استشهاد 20 مصلیا واصابة 100 اخرین بجروح متفاوتة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :